أخبار عاجلة
الرئيسية / الولايات المتحدة / ادارة ترامب / القوات الامريكية تجمع فلول داعش في مدرسة في ” الرقة السورية ” وتدعي انه سجن بينما تقارير تؤكد انهم يهيآون لمهام قادمة

القوات الامريكية تجمع فلول داعش في مدرسة في ” الرقة السورية ” وتدعي انه سجن بينما تقارير تؤكد انهم يهيآون لمهام قادمة

نقلت وكالة الأناضول التركية عن مصادر مطلعة قولها إن القوات الأمريكية في الرقة السورية، حولت مبنى مدرسة إلى سجن ضخم، لاحتجاز عناصر تنظيم “داعش”.

وذكرت المصادر أن السجن أقيم في بناء سابق لمدرسة وسط بلدة “عين عيسى” شمالي الرقة، ووسع وحول إلى سجن ضخم، يضم مئات النزلاء.
وأشارت المصادر إلى أن جميع العاملين في السجن من حرس ومشرفين ومحققين ومديرين هم من الأمريكيين، ويعملون بسرية تامة، ويستقبلون معتقلين بشكل شبه يومي.
كما لفتت أن جميع المعتقلين في السجن من أعضاء “داعش” الأجانب، ومعظمهم قادة في التنظيم.
وأحاطت القوات الأمريكية السجن، الذي تبلغ مساحته نحو 30 ألف متر مربع، بكاميرات مراقبة.
وأوضحت المصادر أن مهاجع السجناء تقع في القبو السفلي، فيما تقع في القسم الأرضي من السجن غرف صغيرة تستخدم للسجن الانفرادي.
واثارت سرية المكان تساؤلات عما إذا كان نزلاؤه سجناء فعلا أم ضيوف تعدهم القوات الأمريكية لمهام لاحقة.
وتسيطر حاليا “قوات سوريا الديمقراطية”، التي تشكل وحدات حماية الشعب الكردي عمودها الفقري والمدعومة من الولايات المتحدة الأمريكية، على الرقة منذ أكتوبر الماضي، بعد معارك ضد تنظيم “داعش”.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

الدفاع الروسية: تدمير أكثر من 70 صاروخ هيمارس ومنصتي إطلاق في قصف على كريفوي روغ

أفادت وزارة الدفاع الروسية بتدمير أكثر من 70 صاروخا من طراز هيمارس “HIMARS” ومنصتي إطلاق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *