أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / قائد الثورة الاسلامية اية الله خامنئي : الجمهورية الاسلامية في مواجهة حرب كبرى تقودها جبهة واسعة وقوية من الاعداء

قائد الثورة الاسلامية اية الله خامنئي : الجمهورية الاسلامية في مواجهة حرب كبرى تقودها جبهة واسعة وقوية من الاعداء

اكد قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي خامنئي أن الأعداء يشنون حربا استخباراتية واسعة ضد نظام الجمهورية الاسلامية ٫ واننا في وسط ساحة حرب كبرى، أحد طرفيها نظام الجمهورية الاسلامية وطرفها الآخر، جبهة واسعة وقوية من الأعداء.

ولدى استقباله وزير الأمن الإيراني ومسؤولي الوزارة وجمعا من منتسبيها، الاربعاء، اعتبر قائد الثورة الإسلامية، مجموعة وزارة الامن بأنها منبثقة من الثورة وأن منتسبيها هم أبناء الثورة والإمام الخميني (رض)، مؤكدا ضرورة استمرار الحركة الثورية في هذه الوزارة.
وأشار الى مختلف جوانب الحرب الاستخباراتية التي تشنها جبهة واسعة من الأعداء ضد النظام الإسلامي، وقال: إن أحد المحاور الهامة والرئيسة لهذه الحرب تتمثل في التغلغل والتأثير على نظام حسابات المسؤولين وتغيير معتقدات الشعب.. وفي هذه الحرب ودعا قائد الثورة الاسلامية ليس فقط الي التصدي لهذه الهجمات وإغلاق منافذ التغلغل،وانما القيام بالهجوم، والحذر من الغفلة.
وشدد قائد الثورة على ضرورة ان تتجنب وزارة الامن الدخول في صراع الأجنحة، وقال ان أي تحيز للأجنحة والتيارات في وزارة الأمن يعتبر خطيئة، فهنالك جناح واحد في وزارة الأمن وهو جناح الثورة.
وأوصى قائد الثورة الاسلامية جميع مرافق وزارة الأمن بمطالعة وصية الإمام الخميني (رض) وتوجيهاته بدقة، وقال: يجب ان تتعرف جميع الأقسام في وزارة الامن على أسس ومبادئ الثورة تماما، وأن تعمل بثورية في هذا الإطار.
ورأى آية الله خامنئي ان أجهزة التجسس لدى الطرف المقابل تشكل المحور الرئيس لهذه المواجهة، وقال: ان الأجهزة الاستخباراتية للجبهة المقابلة ورغم كل ما تمتلكه من امكانات، إلا أنها لم تتمكن حتى الآن من تنفيذ أي حماقة هامة ضدنا.
ولفت الى أن أدنى غفلة ستجعلنا نخسر في هذه الحرب، وإن السذاجة تجعلنا نتلقى الضربات.
وتطرق قائد الثورة الاسلامية الى جوانب هذه الحرب الاستخباراتية المعقدة، وقال: في هذه الحرب، هنالك تعاليم وأساليب مختلفة على جدول الأعمال، بدءا من التغلغل وسرقة المعلومات وتغيير حسابات مراكز اتخاذ القرار وتغيير معتقدات الشعب وصولا الى الإخلال المالي والاقتصادي وإثارة الفوضى الأمنية.
وأشار الى المشاكل الأخيرة في سوق العملة الصعبة، وقال: عند التحري الدقيق في هذه القضايا، نشاهد وراءها اصابع الجهات الأجنبية وأجهزتها الاستخباراتية.
وأكد اية الله خامنئي أن علينا الصمود في هذه الحرب في مواجهة مخططات الجبهة المعادية. ومن اجل التغلب على العدو وفضلا عن الدفاع علينا ان نخطط للهجوم، بشكل يتم خلاله تحديد ساحة المواجهة من قبل جهازنا الاستخباراتي.
وعدّ التخطيط للمدى البعيد مع العمل على توقع الاحداث المستقبلية وتحليل المعلومات ودراستها بدقة، يساعد مجموعتنا الاستخباراتية لم،اجهة مخططات الجبهة المعادية.
واكد ان الشخص الذي يريد ان يتولى الأمانة في البلاد ويكون أمينا للشعب، ينبغي ان يتمتع بالأهلية، لذلك فإن أدنى شك في أهلية الأشخاص لابد من الإبلاغ عنها، وعلى مختلف الأجهزة ان تعمل على أساس رأي وزارة الأمن.
ودعا الأجهزة الاستخباراتية والأمنية الى التعاون والتعاضد والتنافس المهني البناء فيما بينها، مؤكدا ضرورة الاهتمام بموضوع محاربة الفساد، لأنه يؤدي الى الهزيمة المعنوية والنفسية للأشخاص والمجتمع.
ونوه الىى انه من الخطآ ان يتصور بعض المسؤولون في النظام الإسلامي أنهم يمكنهم التمتع بنفس الامكانات المتوفرة للمسؤولين في الدول الأخرى.. ففي الجمهورية الاسلامية نحن بصدد إرساء حكومة النبي (صلى الله عليه واله ) وأمير المؤمنين (ع)، لذلك لابد من مواجهة الارستقراطية واتباع الشهوات بشدة.
وكان وزير الامن السيد محمود علوي قد رفع لقائد الثورة الاسلامية في بداية اللقاء ٫ تقريرا تحدث فيه عن أداء وزارته ونشاطاتها، وقال: نعلن جاهزية جميع عناصر وزارة الامن لمواجهة أذناب نظام السلطة والاستكبار العالمي بزعامة أميركا الطاغية والصهيونية المجرمة وآل سعود القاتلين للأطفال، والدفاع عن مبادئ الثورة الاسلامية حتى آخر قطرة من دمائهم.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

فصيل يدعى ” تشكيل الوارثين ” يعلن مسؤوليته عن تنفيذ الهجوم بخمس مسيرات علي قاعدة التنف الامريكية في سوريا

أعلن فصيل مسلح يطلق على نفسه اسم “تشكيل الوارثين” مسؤوليته عن هجوم الطائرات المسيرة الذي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *