أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / السعودية / صحيفة سعودية تدعو بشكل علني للتحالف مع اسرائيل ومواجهة ايران في اول اعلان سعودي يخون فلسطين والقدس

صحيفة سعودية تدعو بشكل علني للتحالف مع اسرائيل ومواجهة ايران في اول اعلان سعودي يخون فلسطين والقدس

في اول خطوة اعلامية مفضوحة تصدر من الرياض٫ بدعوة العرب الى التحالف مع اسرائيل وخيانة القضية الفلسطينية والقدس المحتلة ٫ بذريعة مواجهة ايران ٫ دعت ” صحيفة الرياض “المدعومة من البلاط الملكي السعودي الى التحالف مع اسرائيل لمواجهة ايران .

وبهذه الدعوة خطا الاعلام السعودي خطوة متقدمة وخطيرة في عملية التمهيد لخطط نظام آل سعود تحشيد الأنظمة الخليجية والانظمة العربية الاخرى٬ ودفعها باتجاه التطبيع مع الكيان الصهيوني والتنازل عن أرض فلسطين للاسرائيليين٫ وتوجيه امكانات دول الخليج واسلحتها بالتعاون مع اسرائيل ضد ايران في اخطر موامرة سعودية اسرائيلية برعاية امريكية.
واعتمادا على تصريحات ولي العهد محمد بن سلمان الأخيرة اثناد زيارته لامريكا والتي أقر فيها بحق “إسرائيل” المزعوم بالعيش بسلام في أرضها، دعت صحيفة “الرياض” السعودية العرب إلى ضرورة التطبيع مع إسرائيل، معتبرة أنه العرب لا يوجد أمامهم خيار سوى السلام معها.
وكتبت جريدة الرياض عشية انطلاق القمة العربية في الظهران المقررة اليوم الاحد، مقالا لنائب رئيس تحريرها أحمد الجميعة تحت عنوان “قمة الظهران.. سلام مع إسرائيل ومواجهة إيران” زعم فيه بكل جرآة ووقاحة بان “على العرب أن يدركوا أن إيران أخطر عليهم من إسرائيل، وتحديدا الأيديولوجيا التي تحملها في طريق التمدد والهيمنة والنفوذ”، ودعت الصحيفة الممولة من البلاط السعودي٫ الزعماء العرب المجتمعين في قمة “الظهران” بإقرار التطبيع مع إسرائيل في واحدة من اخطر الدعوات السعودية العلنية للاعتراف بالكيان الإسرائيلي الغاصب.
وجاء في تعليق صحيفة الرياض السعودية في واحدة من اخطر الدعوات التامرية لنظام ال سعود ضد القضية الفلسطينية أن “اليوم لا خيار أمام العرب سوى المصالحة مع إسرائيل، وتوقيع اتفاقية سلام شاملة، والتفرغ لمواجهة المشروع الإيراني في المنطقة
وأنهت الصحيفة تعليقها إن “قمة الظهران لن تخرج إلاّ بقرار تاريخي.. السلام مع إسرائيل ومواجهة مشروع إيران الطائفي حسب زعمه ؛ لأن النتيجة أن من يرفض السلام يخدم إيران، وعليه أن يتحمّل تبعات قراره”.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

رويترز تحذف خبر اعفاء القنصل السعودي في استانبول من منصبه والتحقيق معه بعدما حذفت صحيفة سعودية الخبر من موقعها

حذفت وكالة رويترز للأنباء خبر إعفاء القنصل العام السعودي باسطنبول محمد العتيبي من منصبه، بعد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *