أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / مستشار قائد فيلق القدس : الجمهورية الاسلامية ستقف سدا منيعا في مواجهة المستكبرين

مستشار قائد فيلق القدس : الجمهورية الاسلامية ستقف سدا منيعا في مواجهة المستكبرين

أكد العميد علي موسوي مستشار قائد فيلق القدس التابع لحرس الثورة الاسلامية، أن الجمهورية الاسلامية الايرانية تقف سدّاً منيعاً في مواجهة المستكبرين.

وفي كلمته خلال مراسم تشييع جثامين الشهداء مجهولي الهوية مساء أمس الاثنين في محافظة البرز (غرب طهران)، قال العميد علي موسوي: ان الشعب متمسك بتوجيهات سماحة القائد المعظم، ولو لم يكن هذا التمسك وهذا الاتحاد، لكان وضعنا لا شك أسوأ من سوريا والعراق.
وأكد العميد موسوي: ان بلادنا وبتمسكها بالعقيدة التعبوية والثورية، تقف سدّا منيعا وتدافع عن نفسها في مواجهة المستكبرين.
ولفت الى حجم العداء الكبير الموجّه ضد مسلمي العالم.. فالعدو كان بصدد تحقيق النجاح في العراق ليتغلغل الى الدول المجاورة، الا انه باء بالفشل.
وأشار مستشار قائد فيلق القدس الى ان ايران تعرف اليوم في العالم بثقافة الدفاع عن الحق، منوها الى ان هذه الثقافة قد تكرست في الشرق الاوسط، فلابد أن نقدر جبهة المقاومة حق قدرها.
وأردف ان نظام الاستكبار العالمي سينفق أكثر مما مضى من اجل القضاء على ثقافة الدفاع عن الحق، وسنرى في النهاية انه سيضطر الى التنازل.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

رئيس تحالف البناء هادي العامري : اختيار عادل عبد المهدي كان قرارا عراقيا ومرشحو الوزارات الشاغرة امرهم متروك للتصويت في البرلمان

أكد رئيس ” تحالف البناء ” هادي العامري أن ” اختيار عادل عبد المهدي لرئاسة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *