أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / السلطات العراقية تصدر قائمة باسماء المطلوين اليها من فلول نظام البعث البائد على راسها رغد والاحمد

السلطات العراقية تصدر قائمة باسماء المطلوين اليها من فلول نظام البعث البائد على راسها رغد والاحمد

نشرت السلطات العراقية للمرة الأولى أسماء 60 شخصا قالت إنهم من أهم المطلوبين لديها، لانتمائهم إلى تنظيمي داعش والقاعدة وحزب البعث المحظور ٫ ولم يدرج في اللائحة اسم زعيم تنظيم داعش أبو بكر البغدادي ٫ ومن بين الأسماء 28 شخصا من قيادات داعش، و12 من قادة القاعدة، و20 من قادة حزب البعث المنحل.

ويظهر اسم ابنة الديكتاتور الهالك صدام٬ رغد التي تعيش حاليا في الأردن ورفضت السلطات الاردنية اكثر من مرة تسليمها للعراق .
ومجموعة ترويكا النظام السابق، جاءت على رأس القائمة ومن اسمائهم اسم محمود يوسف الأحمد، أحد قادة الحزب الذي حل عام 2003.
وهذه المرة الأولى التي ترفع فيها السلطات العراقية السرية عن أسماء المطلوبين بتهمة “الإرهاب”.
وأكد المسؤول الأمني أن “السلطات ستقوم بالكشف عن أسماء المطلوبين على شكل قوائم”.

وجميع الأسماء تعود لعراقيين، ما عدا لبناني واحد هو الأمين العام السابق للمؤتمر القومي العربي معن بشور، الذي تتهمه السلطات العراقية بتجنيد مقاتلين “للمشاركة في الأنشطة الإرهابية” في العراق.
يشار إلى أن بشور كان يرتبط بعلاقات وثيقة مع صدام حسين، وكان من أبرز المنتقدين لإسقاطه ونظام حكمه في 2003 على يد القوات الأميركية.
ورفض مسؤول أمني رفيع إعطاء السبب، إلا أنه أوضح لوكالة الصحافة الفرنسية أن القوائم تضم “أهم المطلوبين للقضاء العراقي وقررت الجهات الرسمية العراقية نشرها”.
وتضم القائمة “أمراء” وممولين وداعمين لداعش ومنفذي اغتيالات وهجمات، ما زالوا فارين، بالرغم من إعلان هزيمة تنظيم داعش في العراق في كانون الأول/ ديسمبر الماضي.

ومن بين هؤلاء فارس محمد يونس المولى، المشار إليه على أنه “والي أعالي الفرات” ومسؤول الهيئة العسكرية لقاطع ناحية زمار وسد الموصل، إضافة إلى صلاح عبد الرحمن العبوش “المجهز العام لولاية كركوك والمسؤول العسكري لولاية الزاب”.
ومن بينهم أيضا صدام حسين حمود الجبوري وهو “أمير” ولاية جنوب الموصل والشرقاط، وكذلك محمود إبراهيم المشهداني، وهو ضابط في الجيش العراقي المنحل .
كما تضم اللائحة فواز محمد المطلك وثلاثة من أولاده، وهو ضابط سابق في فرقة “فدائيو صدام”، وهي منظمة شبه عسكرية كان يديرها عدي صدام حسين وتشكلت في تسعينات القرن الماضي، وشغل أيضا منصب عضو في المجلس العسكري لتنظيم داعش بعد ذلك.
ومن بين قياديي تنظيم القاعدة، برز اسم الزعيم العسكري في كركوك أحمد خليل حسن، وعبد الناصر الجنابي، المفتي والممول للتنظيم في منطقة جرف الصخر جنوب بغداد.
وانتخب عبد الناصر الجنابي عضوا لمجلس النواب العراقي في 2005، لكنه انسحب من البرلمان عام 2007 وفر من العراق بعد صدور مذكرة اعتقال بحقه بتهم تتعلق بالإرهاب.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية (CIA) السابق ديفيد بترايوس : السعودية تتجه نحو الإفلاس

كشف مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية (سي آي إيه) السابق، ديفيد بترايوس، أن السعودية تتجه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *