أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار العالم / الأمم المتحدة ترد على امريكا : لا أدلة تثبت أن الصاروخين المطلقين على السعودية من صنع إيران
السفيرة الأمريكية لدى الأمم المتحدة نيكي هيلي تعرض على ممثلين لوسائل الاعلام بقايا صاروخ باليستي إيراني في واشنطن يوم الخميس. تصوير: يوري جريباس - رويترز.

الأمم المتحدة ترد على امريكا : لا أدلة تثبت أن الصاروخين المطلقين على السعودية من صنع إيران

في رد غير مباشر على تصريحات المندوبة الأمريكية الدائمة لدى المنظمة الدولية،” نيكي هايلي ” التي اعلنت ان الصاروخين اللذين اطلقا على السعودية مؤخرا هما صناعة ايرانية ٫ أعلنت الأمم المتحدة عن غياب أدلة قاطعة تحدد مصدر صنع الصاروخين اللذين تم إطلاقهما سابقا على السعودية من اليمن، وذلك خلافا لما أعلنته الولايات المتحدة والسعودية.

وقال نائب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، فرحان حق، في مؤتمر صحفي عقده بمقر المنظمة الدولية في نيويورك، اليوم الخميس، إن “التقرير الذي قدمه الأمين العام (أنطونيو غوتيريش) إلى مجلس الأمن الدولي اليوم، هو نصف سنوي بشأن مدى تنفيذ قرار المجلس رقم 2231 (المتعلق ببرنامج طهران النووي)”.
وأضاف حق أن “هذا التقرير يقدم تحليلا بشأن الصواريخ التي تم إطلاقها من اليمن على السعودية، ولا أدلة قاطعة تحدد مصدر صنع تلك الصواريخ”.

وردا على أسئلة الصحفيين بشأن موعد إعلان “الأدلة القاطعة لمصدر صنع الصواريخ”، قال حق: “لا تزال لجنة الخبراء تدرس ذلك”.
وتعرضت السعودية في 22 يوليو/تموز و4 نوفمبر/تشرين الأول الماضيين لهجومين صاروخين من قبل قوات الحوثيين، وقالت الرياض إن “الصاروخين تم تصنيعهما في إيران”.

مزاعم مندوبة امريكا نيكي هايلي تكرر سيناريو اكاذيب كولن باول

وياتي تقرير الأمم المتحدة ليدحض تصريحات المندوبة الأمريكية الدائمة لدى المنظمة الدولية، نيكي هايلي، في المؤتمر الصحفي الذي عقدته في واشنطن مساء اليوم الخميس وقالت فيه إن الصاروخين صنعا في إيران.
ورحبت هيلي بتقرير الأمين العام نصف السنوي بخصوص إيران، وادعت أنه “تحدث عن تزويد إيران للحوثيين بأسلحة خطيرة”.
لكن بحسب نص التقرير، لم يؤكد غوتيريش أن الصاروخين اللذين تم إطلاقهما على السعودية هما من صنع إيران.
وقال غوتيريش في تقريره، إن مجموعة من الخبراء التابعين للمنظمة الدولية سافروا بالفعل إلى السعودية لفحص حطام الصاروخين.

المؤتمر الصحفي لنيكي هايلي

وكانت مندوبة الولايات المتحدة الدائمة لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي قد تحدثت في الامم المتحدة عما رعمت إنه أدلة على تزويد إيران للحوثيين بالصواريخ.
وعرضت هايلي، أثناء مؤتمر صحفي عقدته اليوم الخميس في واشنطن، صورا قالت إنها حطام الصاروخ الذي أطلق على مطار الملك خالد الدولي قرب الرياض في بداية نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.
وأوضحت الدبلوماسية الأمريكية أن الخبراء العسكريين الأمريكيين توصلوا إلى استنتاج بأن هذا الصاروخ إيراني الصنع.
وشددت هايلي على أن الولايات المتحدة رفعت السرية عن هذه الوثائق بهدف منع إيران من استمرار تصرفاتها غير الشرعية، محملة طهران المسؤولية عن تأجيج أزمات في الشرق الأوسط.
وقالت الدبلوماسية الأمريكية إن الولايات المتحدة تريد تشكيل تحالف دولي بغية التصدي لإيران، لا سيما دبلوماسيا.
من جانبها رفضت وبشكل قاطع البعثة الدبلوماسية الإيرانية لدى الأمم المتحدة ٫ الأدلة التي قدمتها هايلي، واصفة إياها بالمفبركة.
وشددت البعثة في بيان لها على أن الاتهامات الموجهة إلى طهران من قبل الولايات المتحدة “غير مسؤولة واستفزازية ومخربة “، قائلة إن هدفها تغطية “جرائم الحرب التي ترتكبها السعودية في اليمن بالتآمر مع أمريكا، وصرف الانتباه عن العدوان على اليمنيين الذي وصل إلى طريق مسدود.

ظريف : ما اشبه سيناريو كولن باول بسيناريو نيكي هايلي

وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف قارن بين الأدلة التي قدمتها الولايات المتحدة ضد إيران اليوم، وتبرير وزير الخارجية الأسبق كولن باول في مجلس الأمن لاسقاط نظام الرئيس صدام حسين.
ونشر ظريف صورة تجمع بين الصورتين، أولهما للمندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي أثناء مؤتمر صحفي اليوم، حيث عرضت صورا قالت إنها حطام الصاروخ الذي أطلقه الحوثيون على مطار الملك خالد بالرياض في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.
وتظهر الصورة الثانية وزير الخارجية الأمريكي الأسبق كولن باور وهو يهز بأنبوب اختبار زجاجي أمام أعضاء مجلس الأمن قائلا إنه يحتوي على مادة من ترسانة العراق الكيمياوية، التي كما تبين لاحقا كانت وهمية.
وأرفق ظريف الصورة بتغريدة مفادها: “عندما كنت أعمل في الأمم المتحدة رأيت هذا الاستعراض والأوضاع التي أدى إليها”.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

افغانستان : تفجير ارهابي مزدوج يؤدي الى استشهاد 14 شخصا في مدينة باميان ذات الاغلبية الشيعية

قالت الداخلية الأفغانية، اليوم الثلاثاء، إن 14 شخصا استشهدوا في تفجير ارهابي مزدوج وقعا بولاية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *