أخبار عاجلة
الرئيسية / الولايات المتحدة / ادارة ترامب / تظاهرات في نحو الف مدينة وبلدة ايرانية ضد ترامب دعما للقدس وفلسطين وتظاهرات حاشدة في عمان تندد بقرار ترامب

تظاهرات في نحو الف مدينة وبلدة ايرانية ضد ترامب دعما للقدس وفلسطين وتظاهرات حاشدة في عمان تندد بقرار ترامب

ردا على قرار ترامب بالاعتراف بالقدس عاصمة للاحتلال الصهيوني ٫ انطلقت في الجمهورية الاسلامية في ايران اليوم تظاهرات حاشدة رفضاً واستنكاراً للقرار الاميركي الاعتراف بمدينة القدس عاصمة لكيان الاحتلال الاسرائيلي.

وعمت التظاهرات اكثر من الف مدينة وبلدة ايرانية بعد صلاة الجمعة تنديداً باعتراف الرئيس الأميركي بمدينة القدس عاصمة لكيان الاحتلال ونقل السفارة الأميركية الى المدينة.

 


واطلقت في التظاهرات المليونية هتافات الموت لاسرائيل الموت لامريكيا الموت لترامب ٫ وتم حرق العلمين الاسرائيلي والامريكي وسط غضب عارم لدى المتظاهرين .
كما شهدت عواصم عربية واسلامية وغربية تظاهرات حاشدة تندد بقرار ترامب وتدعو الادارة الامريكية الى التراجع عنه ٫ وتطالب بغلق السفارات الامريكية وطرد السفير الامريكي . ففي عمان انطلقت تظاهرات غاضبة امام السفارة الامريكية التي طوقتها حشود كبيرة من قوات الامن وشرطة مكافحة الشغب ولوحظ قيام عناصر من المخابرات الاردنية بالتغلغل في وسط المتظاهرين ورفع صورة الملك عبد الله الثاني في محاولة لاظهار الحشود وكانها موالية للملك ٫ الذي بدوره سارع في نشر تغريدة يبارك فيه بالمتظاهرين مؤيدا معارضتهم لقرار الرئيس ترامب ;

ووصف المراقبون تغريدة الملك بانها جاءت بناء على توصية مستشاريه بهدف امتصاص نقمة الشارع الاردني والفلسطينيين المقيمين في المخيمات لان الجميع يعلم بان الملك عبد الله الثاني هو من اقرب الحلفاء العرب للكيان الصهيوني ويمتلك لجانا امنية وسياسية مشتركة تجسد اعلى درجات التعاون الاستخباراتي والسياسي والامني في المنطقة ٫ بالاضافة الى ما يسود الشارع الاردني من اعتقاد راسخ بان الملك عبد الله الثاني يعد في مقدمة الحلفاء الذي يخدم المشروع الامني والعسكزي والسياسي في المنطقة وان الملك عبد الله الثاني يسخر قواته الخاصة لتنفيذ عمليات لصالح المخابرات المركزية الامريكية .

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

الامارات تمضي سراعا في تطبيع علاقاتها في كل المجالات مع الكيان الصهيوني وتقدم طلبها بفتح سفارة لدى الاحتلال

ضمن خطوات المصي سراعا في الانفتاح الخياني الكامل للنظام الامارتي مع الكيان الصهيوني ٫ قدم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *