أخبار عاجلة
الرئيسية / الولايات المتحدة / ادارة ترامب / العبادي يؤكد في مباحثاته مع تيلرسون : الحشد الشعبي امل العراق والمنطقة وهم مقاتلون عراقيون ساهموا في تحقيق النصر على الارهاب

العبادي يؤكد في مباحثاته مع تيلرسون : الحشد الشعبي امل العراق والمنطقة وهم مقاتلون عراقيون ساهموا في تحقيق النصر على الارهاب

أعلن رئيس الوزراء حيدر العبادي، أن مقاتلي الحشد الشعبي هم أمل العراق والمنطقة ٬ وذلك خلال محادثات أجراها اليوم الاثنين في بغداد مع وزير الخارجية الأمريكي، ريكس تيلرسون الذي كان قد هاجم الحشد الشعبي في مؤتمر صحفي عقده في الرياض مع وزير الخارجية السعودي المشهور بعدائه للحشد الشعبي.

وقال المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء، في بيان صدر عنه بعد اللقاء بين العبادي وتيلرسون، إنه شمل بحثا لـ”تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين في مختلف المجالات، والحرب ضد الإرهاب، وإجراءات الحكومة العراقية لفرض السلطة الاتحادية في محافظة كركوك، إضافة إلى الأوضاع السياسية والأمنية”.
وأكد العبادي لتيلرسون خلال المحادثات: “إن مقاتلي الحشد الشعبي هم مقاتلون عراقيون قاتلوا الإرهاب ودافعوا عن بلدهم وقدموا التضحيات التي ساهمت في تحقيق النصر على داعش”.
وأوضح العبادي “أن الحشد الشعبي مؤسسة رسمية ضمن مؤسسات الدولة، والدستور العراقي لا يسمح بوجود جماعات مسلحة خارج إطار الدولة”، وأضاف مشددا: “علينا تشجيع مقاتلي الحشد لأنهم سيكونون أملا للبلد وللمنطقة”.
وفي تطرقه إلى التطورات الأخيرة في العلاقات بين بغداد وأربيل، قال رئيس الوزراء العراقي: “ما قمنا به في كركوك كان إعادة انتشار وفرض سلطة الدولة، وهي إجراءات قانونية ودستورية، حيث أننا لا نريد خوض معركة مع أي مكون، فجميعهم أبناؤنا، وأرسلنا هذه الرسالة إلى كركوك بأن المواطنين الكرد عراقيون أعزاء علينا ونتعامل معهم كبقية مكونات البلد”.
وعلى صعيد الحرب المستمرة على “داعش”، أكد العبادي: “إن المعركة ضد الإرهاب ما زالت أولوية بالنسبة لنا، وسنكمل تحرير بقية المناطق وتأمين الحدود”.
بدوره، أكد تيلرسون، حسب بيان المكتب الإعلامي للعبادي، أن واشنطن “مع وحدة العراق وأهمية الالتزام بالدستور”، مشددا على “حرص بلاده على الحوار وفق الدستور والابتعاد عن أي صدام”، في إشارة إلى الأزمة الحالية بين بغداد وأربيل على خلفية استفتاء إقليم كردستان العراق.
وأضاف تيلرسون أن “تعزيز الأمن والاستقرار ضروري جدا في العراق”، معربا عن أمله بأن يكون هناك “مزيد من التعاون في جميع المجالات، ومنها النشاطات الاقتصادية”.
كما أطلع العبادي وزير الخارجية الأمريكي على رؤية حكومته لمستقبل الشرق الأوسط، موضحا أنها تتكون من 5 نقاط وتقوم على “أساس التنمية وبسط الأمن بدل الخلافات والحروب، وإعطاء أمل للشباب”.
يذكر ان تصريحات تيلرسون ضد الحشدالشعبي اثناء مؤتمره الصحفي في الرياض مع وزير الخارجية السعودي عادل الجبير المشهور بعدائه للحشد الشعبي ٫ قد اعلن ان على قوات الحشد الشعبي ان يعودوا الي بلادهم ٫ متجاهلا ان افراد الحشد هم عراقيون واستقبل العراقيون تصريحات تيلرسون بغضب كبير انعكس ذلك في مواقع التواصل الاجتماعي حيث وصف تيلرسون بعدو العراق وصديق الوهابية وجاد في احد التعليقات : ابحثوا عن الرشاوى السعودية في حسابات المسؤولين الامريكيين في ادارة ترامب .
وكان القياديان في الحشد الشعبي هادي العامري امين عام منطمة بدر والشيخ قيس الخرعلي رعيم عصائب اهل الحق قد سارعا في الرد على تصريحات تيلرسون وطالب العامري رئيس الوزراء حيد العبادي بعدم استقباله في العراق لانه غير مرحب به من قبل العراقيين ٬ فيما دعا الخزعلي القوات الامريكية لمغادرة العراق الذين كانوا يبررون وجودهم بمجاربة داعش . والان وقد هزم الجش العراقي والحشد الشعبي والشرطة الاتحادية داعش الوهابي ٬لذا فلا ذريعة اخري لدى هذه القوات للبقاء في العراق .

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

استنكار اممي ودعوة أوروبية للتحقيق في قتل الاسير المحرر عمار مفلح من مسافة صفر على يد احد جنود الاحتلال الاسرائيلي

استنكر المبعوث الأممي للسلام في الشرق الأوسط، تور وينسلاند، إعدام الاسير المحرر الشهيد عمار مفلح …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *