أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار العالم / المستشارة الالمانية ميركل تعترف : الرئيس بشار الاسد بات اقوى مما كان عليه من قبل

المستشارة الالمانية ميركل تعترف : الرئيس بشار الاسد بات اقوى مما كان عليه من قبل

أقرت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل اليوم الثلاثاء بتنامي قوة الرئيس السوري بشار الأسد في بلاده، وهو ما لا يروق للغرب.

وقالت ميركل أثناء مؤتمر صحفي سنوي عقدته في برلين إن “الأسد أقوى مما أرغب”، مشيرة في الوقت نفسه أن هذه الواقعة لا تلغي ضرورة تحقيق الانتقال السياسي في البلاد.
وذكرت المستشارة أن الانتقال السياسي قد يسهم في تحقيق المصالحة داخل البلاد، محذرة من أن المفاوضات بهذا الشأن تتقدم ببطء.
تجدر الإشارة إلى أن الجيش السوري أحرز في الآونة الأخيرة نجاحات ملموسة في حربه ضد تنظيم “داعش” بالتزامن مع إبرام اتفاقات هامة بشأن وقف إطلاق النار مع فصائل المعارضة المسلحة، وذلك في وقت تراجع فيه عدد من زعماء الدول الغربية، بمن فيهم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، عن مطالبهم برحيل الأسد كشرط أساسي لحل الأزمة.
وياتي الموقف الالماني من بقاء الرئيس الاسد واستمراره في فترة رئاسته متزامنا مع الموقف الفرنسي والبريطاني حيث اكد المسؤولون في البلدين انهما تخلتا عن شرط غياب الرئيس الاسد عن المشهد السياسي كشرط من شروط اقرار المصالحة في سوريا ٫ وهو ما يعد اعترافا ضمنيا بما اعترفت به المستشارة الالمانية بان الرئيس الاسد بات اقوى عليه مما كان عليه طوال السنوات الست من دعم الجماعات الارهابية الوهابية لاسقاط النظام وتقسيم سوريا.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

مفاوضات النووي الايراني غير المباشرة تبدأ في الدوحة بين واشنطن وطهران وبوساطة الاتحاد الاوروبي

استئنفت اليوم في العاصمة القطرية الدوحة المفاوضات بشان الملف النووي مقتصرة على طهران وواشنطن، اللتين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *