أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار العالم / ماتيس يصل اربيل والبزراني يرفض دعوته لتاجيل الاستفتاء على انفصال اقليم كردستان

ماتيس يصل اربيل والبزراني يرفض دعوته لتاجيل الاستفتاء على انفصال اقليم كردستان

وصل وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس عصر اليوم إلى مدينة أربيل في زيارة رسمية قادماً من العاصمة بغداد ٫ وكان في استقباله لدى وصوله الى مطار اربيل الدولي، نائب رئيس وزراء حكومة إقليم كردستان، قوباد الطالباني، ورئيس ديوان رئاسة الإقليم ، فؤاد حسين، ووزير الداخلية كريم شنكالي، ومسؤول العلاقات الخارجية في حكومة إقليم كردستان، فلاح مصطفى.

وألتقى وزير الدفاع الامريكي برئيس الاقليم مسعود بارزاني في مقر اقامته بمصيف صلاح الدين في اربيل.وذكر مصدر امريكي مرافق للوزير ماتيس انه ابلغ البرزاني ان بلاده ترفض عملية الاستفتاء علي الانفصال من العراق ومن شانها ان تسبب للاقليم مشاكل داخلية وخارجية مع دول الجوار.
وكان ماتيس وصل صباح اليوم الى بغداد في زيارة غير معلنة والتقى خلالها رئيس الوزراء حيدر العبادي وأكد له بحسب بيان لمكتب الأخير دعم واشنطن “الحفاظ على وحدة العراق وترفض اي اجراء يهدف لتقسيمه وزعزعة استقراره”.
وقال مسؤولون امريكيون بوقت سابق اليوم لرويترز ان ماتيس سيطلب من بارزاني الغاء استفتاء استقلال اقليم كردستان عن العراق والمزمع اجراءه في 25 من ايلول المقبل.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

وزارة الامن الايرانية تنشر صورة عميل الموساد المتورط بعملية التخريب في ” مفاعل نطنز ” وتؤكد انها تعمل على استعادته بعد هروبه للخارج قبيل الحادثة

نشرت وزارة الامن الايرانية اليوم السبت، صورة عميل الموساد الاسرائيلي المتورط في عملية التحريب التي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *