أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / السعودية / الملك سلمان يعين عبد العزيز بن سعود بن نايف زيرا للداخلية خلفا لمحمد بن نايف

الملك سلمان يعين عبد العزيز بن سعود بن نايف زيرا للداخلية خلفا لمحمد بن نايف

أصدر الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز، مرسوما ملكيا صباح اليوم الأربعاء 21 يونيو، بتعيين الأمير عبد العزيز بن سعود بن نايف وزيرا للداخلية خلفا للأمير محمد بن نايف آل سعود الذي عزله وجرده من جميع مناصبه وفرض عليه الاقامة الجبرية .

تخرج الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف (من مواليد عام 1983)، في مدارس الظهران الأهلية، ودرس القانون في جامعة الملك سعود وعمل بعدها في القطاع الخاص.
وشغل فيما بعد منصب عضوية اللجنة العليا لجائزة الأمير نايف بن عبد العزيز، للسنة النبوية، وعضوية اللجنة العلمية للجائزة بتكليف من الأمير نايف.
وبعد تولي الملك سلمان الحكم عيِن الأمير عبد العزيز مستشارا في الديوان الملكي في إدارة الحقوق، وإدارة الأنظمة، ثم الإدارة العامة للحدود، بالإضافة إلى وحدة المستشارين.
وعمل مؤخرا لمدة 6 أشهر في الشعبة السياسية، ثم مستشارا في مكتب وزير الدفاع، وصدر أمر ملكي في مايو/آيار من العام الماضي، بتعيينه مستشارا لوزير الداخلية.
يذكر أن الملك السعودي أصدر فجر اليوم الأربعاء، أمرا ملكيا بإعفاء الأمير محمد بن نايف، من ولاية العهد، ومن منصب نائب رئيس مجلس الوزراء، ومنصب وزير الداخلية.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

عشرات الشهداء والجرحى في تفجير ارهابي وهابي استهدف المصلين في مسجد بباكستان

أعلنت السلطات الأمنية الباكستانية في مدينة بيشاور ارتفاع عدد ضحايا التفجير الإرهابي الوهابي الذي استهدف …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *