أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / الخارجية الفلسطينية تحمل الحكومة الاسرائيلية مسؤولية جريمة اعدام الفتاة فاطمة حجيجي (16 عاما) بدم بارد

الخارجية الفلسطينية تحمل الحكومة الاسرائيلية مسؤولية جريمة اعدام الفتاة فاطمة حجيجي (16 عاما) بدم بارد

حملت الخارجية الفلسطينية، الاثنين، حكومة الكيان الإسرائيلي المسؤولية الكاملة والمباشرة عن جريمة إعدام الفتاة فاطمة حجيجي (16 عاما)، بعد إطلاق النار عليها “بدم بارد” في مدينة القدس.

وقالت الوزارة في بيان إن هذه الجريمة تضاف إلى مسلسل طويل ومتواصل من الإعدامات الميدانية الممنهجة والمتعمدة بحق المواطنين الفلسطينيين العزل.
وكان الجيش الإسرائيلي قد أطلق النار على الفتاة حجيجي وهي من قرية قراوة بني زيد بمحافظة رام الله والبيرة، بتهمة محاولتها تنفيذ عملية طعن في منطقة باب العامود في القدس.


وأشار البيان إلى أن 5 جنود إسرائيليين أطلقوا الرصاص الحي بكثافة على الفتاة بحجة أنها كانت تنوي تنفيذ عملية طعن، وهي حجة لا يمكن إثباتها حتى لو تم وضع سكين بجوار الجثة ٫ فيما اكد شهود عيان ان الفتاة لم تكن تملك سكينا ولكن جنديا صهيونيا بادر الى باهانتها فردت عليه وارادت تضربه فاطلق عليها النار وبادر جنود اسرائيليون اخرون لافراغ رصاصات رشاشاتهم ي جسد الفتاة الفلسطينية الشهيدة .

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

سبعة اسرى فلسطينيون يواصلون إضرابهم المفتوح عن الطعام في سجون الاحتلال الإسرائيلي

اكد نادي الاسير الفلسطيني ان سبعة أسرى يواصلون إضرابهم المفتوح عن الطعام في سجون الاحتلال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *