أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / العراق / اقليم كردستان / تجاهلا لسيادة العراق .. المقاتلات التركية تستانف غاراتها على مواقع حزب العمال الكردستاني في الشمال

تجاهلا لسيادة العراق .. المقاتلات التركية تستانف غاراتها على مواقع حزب العمال الكردستاني في الشمال

في تجاهل مستمر لكل التنديدات التي صدرت من بغداد وموسكو وواشنطن للغارات التي شنها سلاح الجو الجوي التركي على سنجار الاسبوع الماضي ٫ ٫ واصلت المقاتلات التركية هجماتها ضد مقاتلي حزب العمل الكردستاني شمال العراق ٫ ومتجاهلة خروقاتها المستمرة للسيادة العراقية ٫ أعلنت قيادة الجيش التركي اليوم السبت عن قتل 14 مسلحا من عناصر حزب العمال الكردستاني بغارات جوية شنها شمال العراق.

وقالت قيادة الجيش التركي إن ستة مسلحين لقوا مصرعهم في منطقة ” سينات هفتانين ” شمال العراق، كما قتل ثمانية آخرون في ريف مدينة اديامان بالقرب من الحدود العراقية في غارتين منفصلتين.


وقالت رئاسة الأركان التركية إن نحو 89 مسلحا، بينهم قياديون، قتلوا في غارات شنتها مقاتلاتها على مواقع تابعة لحزب العمال الكردستاني في منطقتي “سنجار” شمالي العراق، و”قره تشوك” شمال شرقي سوريا، في الـ25 من أبريل الجاري.
وأوضحت أن الغارات الجوية على المنطقتين أسفرت أيضا عن إصابة أكثر من 90 مسلحا بجروح بالغة، جرى نقلهم إلى مستشفيات في شمال العراق للعلاج.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

الولايات المتحدة تدرج اسم امين عام كتائب حزب الله احمد الحميداوي على لائحة الارهاب في خطوة عدوانية ضد المقاومة الاسلامية في العراق

في خطوة عدوانية ضد المقاومة الاسلامية في العراق ٫ ادرجت الولايات المتحدة اسم امين عام …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *