أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار العالم / مستشار ترامب: واشنطن ستلتزم بالصفقة النووية مع إيران

مستشار ترامب: واشنطن ستلتزم بالصفقة النووية مع إيران

في موقف يؤكد تراجع ترامب عن وعوده بالغاء الاتفاق النووي مع ايران حال فوزه بمنصب الرئاسة ٫ قال كريستوفر فورد ٫ مستشار معني بالسياسة النووية لدى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن واشنطن ستلتزم بالصفقة النووية مع إيران في حال لم يُتخذ قرار آخر.

وأكد كريستوفر فورد، المدير الأول لمجلس الأمن القومي لشؤون أسلحة الدمار الشامل وعدم انتشار الأسلحة لدى البيت الأبيض، إن إدارة ترامب ستنفذ الالتزامات الحتمية في إطار الصفقة النووية مع إيران ما لم يتم اتخاذ قرارات أخرى، مؤكدا أنهم ينتظرون من إيران تنفيذ كافة الشروط الواردة فيها.
قال مستشار ترامب، إن الإدارة الأمريكية سوف تستعرض فيما إذا كانت ستؤكد مجددا الهدف في إقامة عالم خال من الأسلحة النووية كجزء من إعادة السياسة النووية الأمريكية.
يذكر أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، كان قد انتقد في تصريحات سابقة الاتفاق المبرم مع إيران، واصفا إياه بأنه “الأسوأ في العالم”، الأمر الذي أثار قلقا كبيرا لدى الأطراف المعنية التي ترى في ذلك بادرة جولة جديدة من التصعيد حول هذه المسألة الحساسة وهدد بالغاء الاتفاق فيما رد عليه الزعماء الايرانيون ،على راسهم اية الله خامنئي بقوة مإكدا بان الرد سيكون بحجم مناسب لدفعهم الى الندم في اتخاذ اي قرار بالغاد الاتفاق.

إ

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

تحالف الفتح يندد بالرعاية الرسمية الفرنسية للاساءة للرسول الاعظم صلى الله عليه واله ويندد بتصريحات الرئيس ماكرون

ندد تحالف الفتح ببتصريحات الرئيس الفرنسي المسيئة للاسلام وندد البيان بالرعاية الفرنسية الرسمية للاساءة للرسول …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *