أخبار عاجلة
الرئيسية / الارهاب الوهابي / منظمة بدر تؤكد ان هناك اختراقا كبيرا في عمليات بغداد وهي غير دستورية

منظمة بدر تؤكد ان هناك اختراقا كبيرا في عمليات بغداد وهي غير دستورية

اعتبر مسؤول منظمة بدر فرع الشمال القيادي التركماني محمد مهدي البياتي، الاثنين، أن عمليات بغداد بـ”غير الدستورية” ومخترقة من قبل من وصفهم بـ”الاعداء”، فيما طالب باشراك الحشد الشعبي في حفظ امن بغداد بعد الخروقات الامنية الاخيرة.
وقال البياتي في بيان، “مَن المسؤول عن أمن العاصمة، وزارة الداخلية أم عمليات بغداد غير الدستورية أم محافظة بغداد ام جميعها في آن واحد”.
وأضاف البياتي “يجب ان يكون هناك جهة أمنية ادارية واحدة تتحمل مسؤولية أمن بغداد”، مشيراً إلى أن “فكرة عمليات بغداد كانت 
جيدة وكان يمكن ان تعطي ثمارها لو لا اختراقها من قبل الأعداء”.
وطالب البياتي، الحكومة ورئيس الوزراء حيدر العبادي “باعادة النظر بأمن بغداد وإشراك الحشد الشعبي بحماية بغداد في الخط الاول والثاني” .
وأبدى عضو في لجنة الأمن والدفاع النيابية، أمس الأحد، أسفه “الشديد” لعدم أخذ الحكومة بتوصيات رفعتها لجنته بعد عدة تفجيرات شهدتها العاصمة بغداد سابقاً، وبيّن أن التوصيات تتضمن إعادة النظر بكثير من الخطط الأمنية في العاصمة، ودعا إلى إعادة النظر بمسؤولين في الأجهزة الاستخباراتية.
ونظم العشرات من المواطنين، الاحد، اعتصاما في ساحة التحرير وسط بغداد للمطالبة بحماية المواطنين، فيما بدا المعتصمون بنصب الخيام.
وتعد قيادة عمليات بغداد او مايعرف بـ”عمليات بغداد” الجهة الامنية المسؤولة عن توفير الامن في العاصمة العراقية بغداد، وتأسست في 14 شباط 2007 بقرار من رئيس الوزراء السابق نوري المالكي، وتتبع عملياتياً و ادارياً لوزارة الدفاع، والهدف المعلن لتأسيسها تنسيق الجهد الأمني بين الاجهزة الأمنية الاتحادية من جيش وشرطة ومخابرات وأمن وطني.
يذكر ان العاصمة بغداد تشهد تفجيرات بواسطة سيارات مفخخة وانتحاريين وعبوات ناسفة تستهدف المدنيين وعناصر القوات الامنية، ما تسفر عن سقوط قتلى وجرحى ويقف وراءها تحالف داعش الوهابي وفلول نظام البعث البائد.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

مسؤول أمني : الهجوم على قاعدة كالسو في محافظة بابل تم بقصف صاروخي

قال رئيس اللجنة الأمنية بمحافظة بابل مهند العنزي إن الانفجارات التي وقعت في قاعدة كالسو …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *