أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار العالم / قائد القوات البرية في التحالف الدولي يعترف : قادة داعش بداوا يغادرون الموصل الى سوريا

قائد القوات البرية في التحالف الدولي يعترف : قادة داعش بداوا يغادرون الموصل الى سوريا

أكد مسؤول عسكري أمريكي للصحفيين في واشنطن الأربعاء 19 أكتوبر/تشرين الأول أن قادة من تنظيم “داعش” بدأوا بمغادرة الموصل، بعد الهجوم الذي بدأت القوات العراقية شنه على المدينة.

وقال غاري فوليسكي قائد القوات البرية التابعة للتحالف الدولي عبر دائرة تلفزيونية مغلقة من بغداد “لقد شهدنا حركة” لمسؤولين ومقاتلين من التنظيم خارج المدينة في حين أن المقاتلين الأجانب هم “الذين سيبقون فيها وسيحاربون”.
وأضاف فوليسكي “نعتقد أنهم هم من سيبقى ويقاتل لأن ليس لديهم أي مكان آخر للذهاب إليه. من الصعب بالنسبة إليهم أن يختلطوا بالسكان المحليين”.
من جهة أخرى، شدد فوليسكي على أن التحالف الذي تقوده واشنطن لا يدعم قوات الحشد الشعبي، وقال “فيما يتعلق بقوات الحشد الشعبي الشيعية.. لا يدعم التحالف سوى العناصر الواقعة تحت القيادة والسيطرة المباشرة لقوات الأمن العراقية وقوات الحشد الشعبي الشيعية ليست كذلك، لذلك فإننا لا ندعمها”.
هذا، وأقر فوليسكي بوجود “صعوبة” في العمليات العسكرية الجارية لتحرير الموصل، مشيرا إلى أن الحكومة العراقية تريد إنهاء المعركة بأسرع وقت ، ودعا القوات العراقية إلى “عدم التسرع وأن تستمر بممارسة الضغط” على التنظيم.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

منظمة هيومن رايتس ووتش حول الاعدامات في دول الخليج : في البحرين هناك 26 ناشطا ينتظرون حكم الإعدام في سجون ال خليفة

وجهت منظمة “هيومن رايتس ووتش” رسالةً إلى الاتحاد الأوروبي، سلطت فيها الضوء على حالة حقوق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *