أخبار عاجلة
الرئيسية / الارهاب الوهابي / الحشد الشعبي يرد على تصريحات وزير الخارجية الاماراتي عبد الله بن زايد ضده : السيف الذي قاتلنا به داعش مازال بايدينا

الحشد الشعبي يرد على تصريحات وزير الخارجية الاماراتي عبد الله بن زايد ضده : السيف الذي قاتلنا به داعش مازال بايدينا

شن وزير الخارجية الاماراتي عبد الله بن زايد هجوما عنيفا على حزب الله والحشد الشعبي والمقاومة الاسلامية العراقية ومنها منظمة بدر ، زاعما بان هذه التنظيمات لاتقل خطورة عن داعش والنصرة ،وقال وزير خارجية الامارات من موسكو في مؤتمر صحفي مع نظيره الروسي لافروف: للقضاء على “داعش” يجب أن نقضي على حزب الله والحشد الشعبي في سوريا والعراق… وقال لافروف رداً على نظيره الاماراتي: لو ندخل في مناقشة تفاصيل هذه المنظمات لن ينتهي حديثنا اليوم.

وسارع مجلس الوزراء العراقي الى اصدار بيان ندد بتصريحات عبد الله بن زايد ، وجاء في بيان بهذا الشان : يبدي المكتب الاعلامي لرئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي استغرابه واستنكاره لتصريحات وزير الخارجية الاماراتي بخصوص الحشد الشعبي ومقاتليه المتطوعين الابطال الذين وقفوا مع قواتنا الامنية الباسلة في وجه جرائم عصابات داعش الارهابية وحرروا المناطق التي احتلها الارهاب وابعدوا خطرها عن دول الخليج وهذا يتطلب من هذه الدول ان تساند العراق في هذه الحرب وان تقف معه.
وتابع البيان : نؤكد ان الحشد الشعبي هيئة تابعة لرئاسة الوزراء وقيادة القائد العام للقوات المسلحة ونرفض مقارنتها مع العصابات الارهابية الاجرامية اذ ان تلك التصريحات تعد اساءة للعراق وتدخلا في شؤونه.
وعلى صعيد متصل اصدر المتحدث الرسمي باسم الحشد الشعبي النائب احمد الاسدي منددا بالنظام الاماراتي قائلا : وان السيف الذي قاتلنا به إرهابكم لازلنا نحمله بعزيمة من الله وقوة من سواعد الأبطالحاء فيه :
بسم الله الرحمن الرحيم( يُرِيدُونَ أَنْ يُطْفِئُوا نُورَ اللَّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَيَأْبَى اللَّهُ إِلا أَنْ يُتِمَّ نُورَهُ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ )
نقلت وسائل الاعلام المختلفة تصريحات مهزومة مخجلة لوزير الخارجية الإماراتي يتحدث فيها بشكل ينم عن نية واضحة لتبييض وجه الاٍرهاب وداعميه من خلال خلط الأوراق بين الاٍرهاب والحشد وفصائل المقاومة متجاوزا كل الحقائق الماثلة امام الجميع وكافراً بدماء الشعوب التي لازال إرهاب القاعدة وداعش وغيرهما من الجماعات التكفيرية مستمرا بسفكها
انه لمن المخجل والمعيب ان يتحدث وزير خارجية الإمارات بهذه الطريقة عن الحشد الشعبي وفصائل المقاومة وهما فخر العراق وشعبه والظهير القوي للقوات المسلحة وبهم هزم الاٍرهاب وتحررت الارض ويدعمهم العراق حكومة وشعبا ومرجعيات دينية فهو بذلك يريد خلط الأوراق وحماية الجماعات الإرهابية اولا ً، وتشويه صورة الحشد الشعبي المقاوم وفصائله ثانيا ً
وأضاف البيان: لننا نرفض بشدة هذه التصريحات المأزومة والتي تعبر عن سوء نية أصحابها تجاه العراق وشعبه وتدخل سافر في الشأن الداخلي وتجاوز على احد اهم المؤسسات الأمنية
وتابع البيان فانا نطالب جميع القوى والمؤسسات الوطنية والقوى الرافضة للارهاب والتكفير في العالم بإدانة هذه التصريحات و رفض هذا المنهج العدواني والوقوف بوجه هذا التطرّف المغلف بأغلفة مكافحة الاٍرهاب ولكل من يحاول تهديد الحشد وفصائله المقاومة نقول: اننا لاتخيفنا حركة ريشة في جناح عصفور مرتجف ، وان السيف الذي قاتلنا به إرهابكم لازلنا نحمله بعزيمة من الله وقوة من سواعد الأبطال

احمد الاسدي

الناطق الرسمي باسم

هيئة الحشد الشعبي

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

الاطار التنسيقي يعلن رفضه القاطع للنتائج الاخيرة التي اعلنتها مفوضية الانتخابات ويدعو المحكمة الاتحادية للنظر بشكواه

جدد الإطار التنسيقي الذي يضم التحالفات الشيعية باستثناء التيار الصدري الثلاثاء، رفض النتائج المعلنة من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *