أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / الجيش العراقي يقتل المسؤول العسكري لـ ” داعش ” الوهابي في الانبار وكذلك المستشار الامني للتنظيم في بيجي

الجيش العراقي يقتل المسؤول العسكري لـ ” داعش ” الوهابي في الانبار وكذلك المستشار الامني للتنظيم في بيجي

اعلن مصدر عسكري من ” الفرقة الثانية مشاة ” في الجيش العراقي ،اليوم الثلاثاء ، عن قتل المسؤول العسكري لتنظيم “داعش “الوهابي في الانبار بينما كان هاربا ومختبئا في وكر للتنظيم في الموصل .

وحسب المصدر فان “قوة أمنية تابعة لفرقة المشاة الثانية للجيش تمكنت، ظهر اليوم، من تنفيذ عملية أمنية بناء على معلومات استخباراتية دقيقة ، ونجحت في قتل المسؤول العسكري لتنظيم (داعش)الوهابي ، في الأنبار ومساعده بعد الاشتباك معهم عند مداهمة وكر لهم في الساحل الايسر شرقي الموصل”.
وأضاف المصدر أن “العملية اسفرت ايضا من اعتقال 4 مطلوبين من تنظيم داعش بينهم المنسق الاعلامي للتنظيم وكذلك المسؤول العسكري لمدينة “بيجي” ومساعده “.
وعلى صعيد العمليات المستمرة ضد التنظيم الارهابي ، اعلنت قيادة العمليات المشتركة عن قتل مايسمى بـ ” المستشار الامني لتظيم القاعدة الارهابي ” في صلاح الدين .
وذكر بيان لمقر العمليات المشتركة اليوم ان : قوات عمليات سامراء تمكنت من اصابة من يسمى بـ “المستشار الامني لتظيم القاعدة ، الارهابي “عبد للجبار ماجد” خلال عملية استباقية في منطقة “جلام ” في سامراء بناء على معلومات استباقية “.
واضاف البيان ان ” الارهابي تمكن من الهروب بعد اصابته البليغة الى نينوى ومات متأثرا بجراحه هناك “.
والجدير ذكره ان منطقة ” جلام” في منطقة ” الرصاصي ” بسامراء شهدت خلال الايام الاخيرة نشاطا كبيرا لعناصر ” داعش ” الوهابي وحلفائهم من بقايا البعث حيث هاجموا نقاط سيطرة وربايا تابعة الى ” لواء العسكريين ” ذهب ضحيتها عدد من نتسبي اللواء ومن افراد الجيش والشرطة في المنطقة ، وبثت قناة الانوار 2 الفضائية نداء عاجلا يوم امس من منتسبي هذا ” اللواء ” طالبوا فيه القائد العام للقوات المسلحة تنفيذ عمليات واسعة في صلاح الدين ومن بينها سامراء على غرار عمليات ” ثار القائد محمد ” في الانبار للقضاء على تنام خطر تنظيم داعش وحلفائهم من اعوان النظام البعثي المنحل ، خاصة بعد قتل 8 من عناصر ” لواء العسكريين ” يوم امس الاول وتقطيع رؤوسهم بمنشار والتمثيل بجثثهم ، التي نقلت الى مدينة ” بلد” القريبة حيث تم تسليمها لذويهم وبعض ذوي الضحايا من مناطق اخرى غير ” بلد ” وسط استياء شعبي كبير من عجز قيادت عمليات سامراء عن الاستجابة لنداءات طلب المساعدة التي وجهها الجنود قبل استشهادهم بعدما استمروا في مواجهة العناصر الارهابية لاكثر من 3 ساعات من الثالثة فجرا حتى السادسة صباحا .
وعلى صعيد اخر ، اعلن مصدر في وزارة الداخلية، اليوم الثلاثاء، إن ” عبوة ناسفة انفجرت قرب علوة الرشيد جنوبي العاصمة، مما اسفر عن استشهاد شخص واحد واصابة اربعة اخرين” ،وهذه المنطقة تقع بالقرب من منطقة ” الدورة ” التي تنشط فيها خلايا ارهابية نائمة وهذه ” العلوة للخضار : تشهد عشرات التفجيرات دون ان تنجح السلطات الامنية في منعها .

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

الرئيس الايراني : أمريكا هي أكثر الحكومات ديكتاتورية في العالم

أكد الرئيس الإيراني آية الله ابراهيم رئيسي خلال كلمة بمناسبة يوم الطالب الجامعي بجامعة طهران، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *