أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / قائد عسكري ايراني يكشف عن وجود خطط للولايات المتحدة لاستهداف وتصفية اللواء قاسم سليماني ومصادر ايرانية تؤكد ان الانتقام سيكون ردا صاروخيا مدمر ولن يتاخر ساعة

قائد عسكري ايراني يكشف عن وجود خطط للولايات المتحدة لاستهداف وتصفية اللواء قاسم سليماني ومصادر ايرانية تؤكد ان الانتقام سيكون ردا صاروخيا مدمر ولن يتاخر ساعة

اتهم رئيس هيئة الاركان العامة للقوات المسلحة اللواء حسن فيروز آبادي اليوم الخميس ، الولايات المتحدة الأمريكية انها تعمل لاستهداف اللواء سليماني قائد فيلق القدس التابع لحرس الثورة الاسلامية ، الذي نذر نفسه من أجل الدفاع عن الاسلام و المسلمين و العتبات المقدسة و الشعوب الاسلامية المظلومة .

وكانت مصادر حليجية قد نقلت لشبكة نهرين نت الاخبارية قبل عام ونصف في شهر تموز يوليو الماضي 2014 نقلا عن مصادر ايرانية ، ان رد حرس الثورة في حال استهداف اللواء قائد سليماني سيكون برد صاروخي مكثف يستهدف الكيان الاسرائيلي والقواعد الامريكية في المنطقة ، وهو قرار تم اتخاذه بموافقة اعلى المستويات المسولين عن اتخاذ مثل هذا القرار في ايران، ولن يتاخر مثل هذه الضربات الانتقامية حتى قبل ان يقوم الامريكيون وزعماء غربيون بالاتصال بالقيادة الايرانية للتمهل وانتظار نتائج التحقيق في محاولة اغتيال قاسم سليماني اذا ما نفذت المخابرات الغربية والاسرائيلية مثل هذه الجريمة.
واكد اللواء فيروز ابادي ان اللواء قاسم سليماني ، يتمتع بحماية جيدة ويتواجد في اماكن آمنة مشيدا بشخصية هذا المجاهد الكبير ، منوها الى ان اللواء قاسم سليماني ، منع تنظيم داعش الارهابي من فرض سيطرته على كردستان العراق أواسط عام 2014 خلال ساعة واحدة .
جاء ذلك في تصريح اللواء فیروزآبادی على هامش حفل تأبین القائد الأسبق للجیش الايراني ، اللواء محمد سلیمی .
واشار اللواء فيروز ابادي الى الحب في قلوب الجميع الذی یتمتع به اللواء سلیمانی فی کل الجبهات و من کافة الشعوب الاسلامیة المظلومة وعند القوى الثورية المجاهدة سواء فی ایران الاسلامیة أو افغانستان أو فی سوریا أو فی العراق و الیمن وفلسطين .
وأضاف : ” ان اللواء سلیمانی بطل مرحلة الحرب المفروضة والدفاع المقدس بوجه طاغیة العصر صدام حیث دخل قوات حرس الثورة الاسلامیة و ارتدی زی الدفاع عن حدود وثغور الوطن الاسلامی حیث أنه یعرف کیف یقاتل وکیف یقاوم أمام الأعداء ویفشل خططهم ومشاريعهم” .
و قال فيروز ابادي رئیس الارکان العامة للقوات المسلحة إن قائد فیلق القدس اللواء قاسم سلیمانی منع تنظیم داعش الارهابی من فرض سیطرته على إقلیم کردستان العراق فی أواسط عام 2014 خلال مدة من الزمن استغرقت “ساعة واحدة” ، حیث بادر اللواء سلیمانی الى التواجد هناک لمعالجة التخبط الذی ساد الموقف” ، مشیراً الى ان اللواء سلیمانی “تمکن خلال ساعة من اعداد قواته والحیلولة دون تقدم داعش فی کردستان العراق” .
وأشار الی عدوان عصابة داعش الارهابیة علی العراق و نوایا هذه العصابة فی الاستیلاء علی منطقة کردستان العراقیة و قال “ان أهالی كردستان استولی علیهم الفزع لدی سماعهم سيطرة داعش على الموصل وتوجهم نحو كردستان الا ان حضور هذا المجاهد البطل و المجیء بقواته الی الساحة فی أقصر فرصة ز منیة ، أدی الی انشاء جدار حصین لم یسهل علی داعش احتلال هذه المنطقة” .
يذكر ان الكيان الاسرائيلي اقترح اكثر من مرة على اجهزة المخابرات الامريكية والبريطانية للتنسيق لتصفية اللواء قاسم سليماني وحاولت قبل اربعة اشهر من خلال ضربات صاروخية وجهات لقوات ضمت مستشارين ايرانيين في حلب ولكن كان اللواء سليماني قد غادر المكان وقت توجيه تلك الضربات الصاروخية وسارعت وسائل اعلام مقربة للسعودية الى بث نبا مقتله وبعض وسائل الاعلام اعلنت انه اصيب اصابة بالغة ولكن زيارته الاخيرة لموسكو ولقائه القادة الروس من بينهم الرئيس بوتين اثبت كذب تلك الادعاءات .

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

وزير اسرائيلي يؤكد زيارة نتنياهو للسعودية ولقائه بولي العهد بن سلمان

اكد وزير التعليم في الحكومة الإسرائيلية، عضو في حزب “ليكود” تقارير إعلامية تحدثت اليوم الاثنين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *