أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / استشهاد 3 فلسطينيين برصاص الاحتلال الاسرائيلي بعد هجوم قتلوا فيه مجندة اسرائيلية
3 شهداء ومقتل جندية اسرائيلية بعملية فدائية بالقدس، ونتنياهو يشدد

استشهاد 3 فلسطينيين برصاص الاحتلال الاسرائيلي بعد هجوم قتلوا فيه مجندة اسرائيلية

اكدت مصادر فلسطينة ، استشهاد 3 فلسطنيين برصاص الاحتلال الاسرائيلي خلال عملية فدائية قاموا بها الاربعاء، قرب باب العامود شرقي القدس المحتلة واسفرت عن مقتل مجندة اسرائيلية واصابة ثلاثة اخريات.

وقالت قوات الاحتلال: إنها أطلقت النار على 3 فلسطينيين عندما هاجموا جنوداً من حرس الحدود.
واضافت أن الشبان الثلاثة من قباطيا في قضاء جنين شمال الضفة الغربية المحتلة، مدعية أنها ضبطت معهم سكاكين وعبوات ناسفة.
ودعا رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو الجهات الامنية الى اتخاذ الاجراءات اللازمة لمكافحة العمليات الفلسطينية في القدس والضفة الغربية المحتلتين.
وطلب نتنياهو خلال ترؤسه جلسة مشاورات خاصة لتدارس عملية باب العامود التي استشهد فيها 3 فلسطينيين في عملية قتلت فيها مجندة اسرائيلية باجراءات للتصدي لهذه العمليات ومن بينها فصل منظقة شمال الضفة عن جنوبها وامكانية سحب تصاريح العمل من ذوي هذه العمليات.
والشهداء هم احمد ناجح ابو الرب البالغ من العمر 21 عاماً واحمد زكارنة ومحمد احمد كبيل وكلاهما يبلغ من العمر 19 عاماً.
وبعد العملية الفدائية، اصبح الوضع الأمني في منطقة باب العامود بغاية التوتر الشديد، وأغلق قوات الاحتلال البلدة القديمة عقب العملية، كما اعتدت على الصحفيين في المكان.
هذا وباركت حركة “حماس”، العملية البطولية التي نفذها ثلاثة شبان قرب باب العامود في القدس المحتلة، مؤكدة أنها ستكون نقطة تحول مهمة في انتفاضة القدس المباركة.
وأشادت، بجرأة المقاومين الشهداء الثلاثة، وبقدرتهم على تجاوز كافة حواجز الاحتلال وإجراءاته؛ حيث استطاعوا الوصول إلى منطقة باب العامود، وتنفيذ عمليتهم البطولية التي هزّت أمن الاحتلال.
وشددت على أن عملية إطلاق النار والطعن التي نفذها المقاومون تمثل ضربة للمنظومة الأمنية للاحتلال، حيث تمكن الأبطال من دخول القدس قادمين من منطقة جنين، رغم كل الحواجز المنتشرة في أنحاء الضفة.
واكدت حماس، اصرار المقاومين على مواصلة الانتفاضة رغم كل العقبات، وهي تحمل رسالة واضحة للاحتلال أن استمرار الاعتداء على الأقصى وعلى الحرائر لن يمر دون ردّ حقيقي، وأن شعبنا ما يزال في جعبته الكثير ليقوله وليفعله في مواجهة الاحتلال.
وتأتي هذه العملية الفدائية بعد ساعات على اقتحام ما يزيد عن 100 مستوطن صهيوني لباحات المسجد الأقصى المبارك تحت حراسة أمنية وفرتها شرطة الاحتلال، فيما تم الاعتداء على المصلين والمرابطين بالأقصى.
وأصدرت سلطات الاحتلال قراراً بمنع الخطباء والشخصيات الحقوقية من دخول المسجد في ظل تصعيد الاجراءات ضد المصلين.
وفي الأول من أكتوبر 2015 انطلقت انتفاضة القدس؛ ردّاً على انتهاكات الاحتلال، ومساعيه لتقسيم المسجد الأقصى زمانياً. ومع دخول الانتفاضة شهرها الخامس تتواصل العمليات الفدائية، فيما لاتزال ممارسات الاحتلال من عمليات إعدام وهدم للمنازل مستمرة، وهو ما ينذر بتصاعد التطورات الميداني

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

“حزب الله” ينعى رابط مارون الراس بعد إصابته جراء غارة إسرائيلية

نعى “حزب الله” يوم الجمعة، رابط بلدة مارون الراس استشهاد محمد عبد الرسول علوية، الذي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *