أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / الشيخ خالد الملا يهاجم قرار ” اتحاد القوى السنية ” الانسحاب من الحكومة ومجلس النواب ويدعوهم للتخلي عن وهم راس هرم السلطة وترك الارتباط بداعش وبالبعث البائد

الشيخ خالد الملا يهاجم قرار ” اتحاد القوى السنية ” الانسحاب من الحكومة ومجلس النواب ويدعوهم للتخلي عن وهم راس هرم السلطة وترك الارتباط بداعش وبالبعث البائد

ندد رئيس ” جماعة علماء العراق” الشيخ خالد الملا ، بالكتلة البرلمانية السنية في مجلس النواب التي تطلق على نفسها ” اتحاد القوى العراقية ” وتلويحها بالانسحاب من البرلمان ومن الحكومة بذريعة تفجير مساجد السنة في المقدادية في ديالى ، واوضح ان ممثلي العرب السنة يجب ان يتخلصوا من محاولات اعادة الماضي وذلك بمحاولتهم ان يكونوا راس الهرم في البلاد، كما ان عليهم ان يرفضوا ارتباط البعض منهم بداعش وبالبعث لانهم لايريدون الخير للسنة.

وقال الشيخ خالد الملا : “فما أن يحدث شيء في البلاد إلا انسحبت -كتلة اتحاد القوى العراقية – من الحكومة والبرلمان و جمعت ” ريمة ” ملابسها وراحت لأهلها يملؤها الزعل …. هذا حالنا مع عباقرة بعض الساسة العراقيين” .
وقال الشيخ خالد الملا : ولو اتخذ السياسيون الشيعة نفس هذه النظرية – الانسحاب من المجلس والحكومة – لما وجدت شيعياً في الحكومة أو البرلمان لأنه فُجرت مساجدهم وحسينياتهم وجُرفت قراهم ونُكبت نواحيهم تازة وقضاء تلعفر نموذجاً وهذا قبل دخول داعش “.
وتابع الشيخ الملا قائلا : ” سيخرج أعور ويقول أنت تدافع عن الشيعة وتتكلم عن مصائبهم وتترك ما يحدث لأبناء طائفتك هذا شيء اعتدت عليه “.
واضاف : ليس هذا الموضوع وإنما الموضوع أننا في العراق نواجه مشكلة وأرجوكم تتحملوا مني الصراحة وقد ذكرت في أكثر من مقال لكن ليس بهذا الوضوح بدليل تكلمت أكثر مرة على استنكارنا على ضرب مساجد المقدادية والعوران يقولون في بعض تعليقاتهم لماذا لم تتكلم على مساجد المقدادية ولو كلف نفسه ونظر إلى جميع منشوراتنا لرأى الحقيقة وتخلص من هذا الهرج وأقولها وبأعلى الصوت بعض الساسة الشيعة لم يفهموا معنى الدولة – من جانبها المهني – وإنما خلطوا الحكم بالعواطف الدينية والمذهبية وهذا لايجوز أبداً في قيادة الدول وعندنا صورتان الأولى إيران والثانية السعودية لم يخلطوا عواطفهم بقيادة دولهم ومشاريعهم أما الكورد فهؤلاء لايمتلكون إلا مشاريع التوسعة وإدامة زخم المشاكل بين السنة والشيعة في وقت كان الرئيس مام جلال عافاه الله يلعب دوراً كبيرا في إصلاح الأوضاع السياسية.
ثلاث نقاط تجسد
خطا السنة
واضاف الشيخ الملا قائلا : أما السنة فتكمن مشاكلهم في ثلاث نقاط اذا تخلصنا منها صفى نصف العراق وبقيت المشاكل الأخرى على طريق الحل.
• الأولى المشكلة السنية عدم قبول السنة بالواقع الجديد وعدم رضاهم إلا أن يكونوا رأسا وهرماً في السلطة !!! ولهذا يبحث بعضهم عن أقاليم ومكاسب وبأجوائنا هذه لن يكون السنة إلا مشاركين بحجمهم أما وقت الإنقلابات والدبابات والبيانات فقد ولّى من غير رجعة.
• السبب الثاني هو ارتباط بعض الناس وبعض الساسة بقيادات متطرفة (داعش ومشتقاتها )
• والسبب الثالث ارتباط بعض السياسيين وبعض الناس ببعض قيادات حزب البعث وهذا ما أقرَّه عبدالباقي السعدون وقيادات أُخرى أُلقي القبض عليها هذه العوامل وغيرها كفيلة أن تقلب الأوراق وتشعل البلد نارا لا تنطفىء.
واردف الشيخ خالد الملا : والحل أن يكون لدينا مشروعاً وطنياً بعيدا عن التقسيم والتقزيم وتضييع البلاد نصف الحل بأيدينا أن نرمي الماضي خلف ظهورنا ونعمل بعيدا عن عوامل الهدم الثلاثة وحينها لن يكون هناك مجال لأي طرف لا “ايران” ولا غيرها أن تتدخل في شؤوننا .
غباء وانتحار سياسي
وانهى الشيخ خالد حديثه عن هذه الازمة السياسية التي يسعى ممثلو العرب السنة في العملي السياسية افتعالها ، قائلا : بعض تصرفات السياسين هي التي سمحت للآخر أن يتدخل ويدعم هذا الطرف على حساب طرف آخر ، و العراقيون بعد أن استشعروا بالخطر والذي هدد وجودهم ودولتهم وبوجود العوامل التي ذكرتها آنفا اعتمدوا على الآخر وأنا بكل وضوح أرفض وكل الخيرين معي نرفض أي تدخل خارجي ، أما أن يأتي داعش ونضع أيدينا على صدورنا وتريد من الآخر ينظر متى يدخلون إلى بيوتهم ويهدمون مقدساتهم فهذا غباء وانتحار سياسي .

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

الشيخ قيس الخزعلي: الإطار لن يتنازل عن حق المكون بتشكيل الكتلة الأكبر .. واربيل دربت وسلحت مجاميع لاثارة التظاهرات ودور فاعل للموساد هناك

أكد امين عام عصائب اهل الحق ، الشيخ قيس الخزعلي، أن الإطار التنسيقي لن يتنازل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *