أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / السعودية / الجماعات المعارضة السورية الموالية للرياض تتبنى موقف النظام السعودي من الازمة السورية بالدعوة لتنحي الاسد كشرط لحلها

الجماعات المعارضة السورية الموالية للرياض تتبنى موقف النظام السعودي من الازمة السورية بالدعوة لتنحي الاسد كشرط لحلها

كما كان متوقعا ، أنهت الجماعات السورية المعارضة المدعومة من النظام السعودي ، مؤتمرها في الرياض بتبني موقف النظام السعودي بشان حل الأزمة السورية وتحديدا بتبني الموقف السعودي الذي عمل لاكثر من 4 سنوات ونصف السنة على اسقاط الرئيس الاسد وتفكيك الدولة السورية بقوة السلاح ودعم الجماعات الارهابية دون ان يتحقق هذا العهف لها .

وأكد البيان الختامي للمؤتمر أن هدف التسوية السياسية هو تأسيس نظام سياسي جديد دون أن يكون للرئيس السوري بشار الأسد مكاناً فيه على حد زعم هذه الجماعات المعارضة التي ضمت 13 فصيلا مسلحا مدان بتنفيذ عمليات ارهابية في المدن والبلدت السورية ، واعلن البيان استعداد الجماعات المعارضة الموالية لسعودية ولقطر وتركيا والاردن، الدخول في مفاوضات مع ممثلي الدولة السورية وذلك استنادا لبيان جنيف واحد.
وطالب البيان بترك الرئيس الأسد الحكم مع بداية ما اسماه المرحلة الانتقالية.
واتفق المجتمعون على تشكيل هيئة عليا للمفاوضات مقرها الرياض لتتولى مهام اختيار الوفد التفاوضي وتكون مرجعية للمفاوضين مع ممثلي الدولة السورية.
هذا وأعلنت حركة “أحرار الشام” إحدى أبرز المجموعات المسلحة في سوريا، انسحابها من مؤتمر الرياض بحجة عدم اعطاء “الفصائل الثورية” المسلحة “الثقل الحقيقي”.
كما كان أمين عام تيار “قمح” السوري المعارض هيثم مناع قد اعلن انسحابه من مؤتمر الرياض وذلك قبل أن يبدأ أعماله ، بسبب مشاركة جماعات ارهابية في المؤتمر وهو مايعني ان الاجتماع في الرياض سيكون تحت تاثير هذه الجماعات ويتخذ مواقف متطرفة وليس هدفه التوصل الى حل سلمي بشانها .

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

مجلس الحرب الاسرائيلي يفشل في اتخاذ قرار الرد علی ايران

فشل مجلس حرب الاحتلال حتى الآن في اتخاذ قرار بشأن الرد على عملية الوعد الصادق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *