أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / الرئيس اوباما يوجه رسالة الى الكونغرس يوصي بتجديد عقوبات عام 1979 على ايران لمدة سنة اخرى

الرئيس اوباما يوجه رسالة الى الكونغرس يوصي بتجديد عقوبات عام 1979 على ايران لمدة سنة اخرى

فيما حرص على التمييز بين “العقوبات النووية” المرتبطة بتنفيذ الصفقة النووية مع إيران وغيرها والعقوبات التي فرضتها واشنطن على ايران عام 1979 . مدد الرئيس الأمريكي باراك أوباما اليوم الثلاثاء ، لمدة عام ، العقوبات المفروضة على إيران من قبل الولايات المتحدة منذ عام 1979 ، جاء ذلك في رسالة وجهها الرئيس اوباما إلى الكونغرس أبلغه فيها أنه مدد لمدة سنة أخرى “الحالة الطارئة” في علاقات الولايات المتحدة مع إيران، والتي أعلنت قبل أكثر من 30 عاما.

وأشار أوباما في رسالته ، إلى أنه قرر إبقاء سريان مفعول المرسوم رقم 12170 المؤرخ في الـ14 من نوفمبر/تشرين ثاني عام 1979، والذي أعلن الحالة الطارئة في البلاد بسبب حدوث “التهديد البالغ على الأمن القومي للولايات المتحدة وسياستها الخارجية واقتصادها بسبب الوضع في إيران”.
وفي تبريره لقرار تمديد العقوبات قال أوباما: “علاقتنا مع إيران لم تعد بعد إلى طبيعتها.. أما اتفاقات الـ19 من يناير/كانون ثاني عام 1981 (المعروفة باتفاقات الجزائر التي أثمرت الإفراج عن رهائن أمريكيين احتجزوا في طهران إثر ثورة 1979)، فما زالت حيز التنفيذ.
وليست القيود التي قرر أوباما تمديد مدتها جزءا من حزمة العقوبات التي التزمت الولايات المتحدة برفعها عن إيران بعد تنفيذها لجميع بنود الاتفاق الذي أبرمته طهران والدول الست الكبرى بشأن برنامجها النووي في فيينا في يولو/تموز الماضي.
وحرص الرئيس الأمريكي في تصريحاته على التمييز بين “العقوبات النووية” المرتبطة بتنفيذ الصفقة النووية مع إيران وغيرها.
وبناء على المرسوم رقم 12170 الذي وقعه الرئيس جيمس كارتر قبل 36 عاما، كلفت وزارة المالية الأمريكية بإيقاف الأرصدة الإيرانية الرسمية في الولايات المتحدة، بما في ذلك الحسابات في البنوك الأمريكية وفروعها الخارجية.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

لافروف يؤكد من طهران قوة وعمق العلاقات الثنائية بين روسيا وايران

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن روسيا وإيران عاقدتان العزم لتعزيز العلاقات فيما بينهما …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *