أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار العالم / منظمة دولية تحذر من مرحلة دموية في اليمن بعد الهجوم الصاروخي على معسكر صافر في ” مارب” واسرائيل تزود السعوديين بالصور عن تجمعات الحوثيين

منظمة دولية تحذر من مرحلة دموية في اليمن بعد الهجوم الصاروخي على معسكر صافر في ” مارب” واسرائيل تزود السعوديين بالصور عن تجمعات الحوثيين

حذر تقرير لمجموعة الازمات الدولية ” انترنشال كريسيس غروب ” وهي منظمة دولية ومقرها بروكسل ، من ان اليمن التي تشهد منذ اشهر حملة ضربات جوية ومعارك برية “تستعد لمرحلة اكثر دموية” في اشارة الى العدوان السعودي – الامريكي بمشاركة الامارات وقطر والبحرين والاردن ومصر والمغرب على اليمن فيما بلغ عدد ضحايا هذا العدوان اكثر من 5000 شهيد بينهم عدد كبير من الاطفال والنساء بالاضافة الى تدمير كامل البنى التحتية من مصانع محطات توليد الكهرباء ومحطات تصفيات المياه في محتلف المدن اليمنية.

وقالت المحللة ” لونغلي التي تعمل مع مجموعة الازمات الدولية “انترناشنل كريسيس غروب” والمختصة بالشان اليمني ، ان “طرفي النزاع يأخذان مواقعهما للبدء بنزاع كبير في شمال اليمن، لاسيما في صنعاء”.
وكانت ميليشيات الرئيس الهارب والمستقيل والمقيم في الرياض عبد ربه هادي ، تمكنت بدعم جوي وبري من التحالف العربي الذي تقوده السعودية، من اخراج الحوثيين من عدن ومن مناطق الجنوب اليمني.
وقالت لونغلي يبدو ان الغرب “عازم على استرداد مزيد من الاراضي بعد مقتل” 60 جنديا من قوات التحالف، بينهم 45 جنديا من الامارات لوحدها، في هجوم على موقع بمحافظة مأرب شرق صنعاء فجر الجمعة بصاروخ باليستي من نوع توشكا. وباتت مأرب تعد منطقة ذات اهمية رمزية واستراتيجية من اجل الدخول الى صنعاء، وقد تم ارسال معظم التعزيزات الجديدة، لاسيما من السعودية وقطر، الى هذه المنطقة بحسب مصادر عسكرية يمنية واعلامية ، وقد احدث هجوم الجمعة الذي نفذ بصاروخ توشكا وتبناه الحوثيون، موجة من الصدمة في دول الخليج.
واضافت : “ان معركة الشمال ستكون معركة طويلة ودامية وستتسبب بتدهور الوضع الانساني الميؤوس منه اصلا”.
وخلصت الى القول بانه “لن يكون هناك حل عسكري في اليمن” كما ان “تحقيق انتصار كامل على الحوثيين هو امر صعب ان لم يكن مستحيلا”، وبالتالي لا بد من العمل على “تسوية”.

اتفاق سعودي – اسرائيلي

وياتي التورط الخليجي المتزايد في اليمن بالتنسيق المباشر مع الولايات المتحدة فيما اكد تقرير لراديو اوستن الاوروبي ان السعودية عقدت اتفاقا مع شركة اسرائيلية لم يكشف عن اسمها يعتقد انها ” اميغ سات ” لتامين خدمات ارسال صور يومية عن حشود قوات اتصار الله – الحوثيين والجيش اليمني ومخازن الاسلحة وقواعدهم والتي يلتقطها قمر اصطناعي اسرائيلي في عمليات مسح للمحافظات والمديريات في اليمن وكذلك على الشريط الحدودي مع السعودية حيث نجح انصار الله الحوثيون والجيش اليمني في تحقيق اكثر من اختراق لها عبر اكثر من مكان وبعض الاختراقات وصلت الى عمق 40 كم فيما تعجز القوات السعودية عن صد تغلغل المقاتلين الحوثيين ومنعهم من توجيه ضرباتهم الصاروخية الدقيقة للمعسكرات والتجمعات ومخازن الذخيرة بشكل يومي .
واكد عدد من قادة دول الخليج تصميمهم على المضي قدما في العدوان على اليمن لفرض الهيمنة على اليمن ، وعدم السماح ب”تكرار تجربة حزب الله الشيعي اللبناني في اليمن” على يد الحوثيين حسب مزاعمهم.
من جهته، قال مستشار القوات المسلحة القطرية والاستاذ في كيلة كينغز كوليدج في لندن اندرياس كريغ ان القصف الصاروخي على معسكر صافر في مارب الجمعة ، شكلت “منعطفا” بالنسبة للتحالف الذي ينفذ “انتشارا اوسع” على الارض لدعم ميليشيات هادي التي تم تسلحيها وتدريبها على مدى الاشهر الستة الماضية ،وذكرت قناة الجزيرة القطرية الممولة من المخابرات القطرية ان حوالى الف جندي قطري تم نشرهم في اليمن مزودين باسلحة ثقيلة ومدرعات ، كما ذكرت مصادر عسكرية يمنية ان الف جندي سعودي اضافي تم نشرهم في مأرب.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

بايدن يتصل بالملك السعودي سلمان بن عبد العزيز مؤكدا ضرورة انهاء الحرب في اليمن

اعلن البيت الابيض أن الرئيس الأمريكي جو بايدن أجرى اتصالا هاتفيا مع العاهل السعودي الملك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *