أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / مصر / الشرطة المصرية / مرشد الثورة الاسلامية اية الله خامنئي يشيد بالفريق المفاوض الايراني في مباحثات فيينا مع السداسية

مرشد الثورة الاسلامية اية الله خامنئي يشيد بالفريق المفاوض الايراني في مباحثات فيينا مع السداسية

أشاد المرشد الاعلى للثورة الاسلامية في ايران آية الله علي خامنئي مساء اليوم الثلاثاء بـ”الجهود المضنية والصادقة” للمفاوضين الايرانيين في مباحثات فيينا بشان الملف الايراني، الذين تمكنوا من التوصل الى اتفاق حول الملف النووي الايراني مع القوى الكبرى.

وجاء كلام قائد الثورة خامنئي على حسابه الرسمي على تويتر إثر لقائه الرئيس حسن روحاني وحكومته على افطار. وهو الموقف الاول لخامنئي بعد التوصل الى الاتفاق ظهر اليوم الثلاثاء في فيينا.
من جهته أشاد الرئيس الايراني بالدعم الذي قدمه المرشد للمفاوضين.
والمعروف ان للمرشد الكلمة الفصل بالموافقة او رفض اي اتفاق مع القوى الكبرى بجسب الدستور الايراني ، لما يتمتع به من صلاحيات سياسية ودينية واسعة وفق هذا الدستور .
وكانت إيران توصلت ظهر الثلاثاء إلى اتفاق مع القوى الكبرى (الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وروسيا والصين والمانيا) في فيينا ينهي نزاعا طويلا دام لأكثر من عقد.
وتاتي اشادة مرشد الثورة الاسلامية بفريق التفاوض الايراتي ، في اشارة على موافقته ضمينا حتى الان على هذا الاتفاق.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

تقرير بريطاني يكشف دور ضغوط الفيدرالي الامريكي في زعزعة استقرار سعر العملة وتهريب الدولار عبر الحدود

قال موقع “Middle East Eye” البريطاني، ان الضغوط التي فرضها مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي على …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *