أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار العالم / الناتو يقرر رفع تعداد قوات الرد السريع من 12 الفا الى 40 الف جندي لنشرها في شرق اوروبا وقت الضرورة
b050609bf 9th June 2005 Meetings of the Defence Ministers North Atlantic Council Meeting NATO Russia Council (NRC) Meeting

الناتو يقرر رفع تعداد قوات الرد السريع من 12 الفا الى 40 الف جندي لنشرها في شرق اوروبا وقت الضرورة

لمواجهة التطورات المتلاخقة في الازمة الاوكرانية بين الانفصاليين المدعومين من روسيا وسلطات كييف ،أعلن أمين عام حلف الناتو ” ينس ستولتنبرغ ” في ختام اليوم الأول من اجتماع وزراء دفاع الدول الأعضاء في بروكسل. رفع تعداد قوات الرد السريع من 13 ألفا إلى 40 ألف جندي.

كما أعلن ستولتنبرغ في مؤتمر صحفي عقده في بروكسل أن الناتو سيقوم بتوسيع صلاحيات القيادة العامة لقواتها المتحدة في أوروبا، وذلك من أجل رفع سرعة انتشار قوات الرد السريع للحلف ، وأضاف أن هذا الإجراء سيكون “خطوة هامة في إطار تنفيذ خطة رفع الجاهزية القتالية لقواتنا”.
وذكر ستولتنبرغ أن الحلف تبنى مجموعة الإجراءات الهادفة إلى مساعدة مولدافيا في تحديث قواتها المسلحة، وأنه في أقرب وقت سيعد الحلف مجموعة إجراءات مماثلة لمساعدة العراق في تحديث جيشه.
هذا وأفاد الأمين العام للحلف بأن الناتو قرر “إعداد ردود على الخطابات النووية الروسية والتحديات الواردة التي تأتي من الشرق”.
وذكر أن وزراء خارجية الدول الأعضاء سيحللون “تصرفات روسيا وستكون تصريحاتها حول نشاطاتها النووية جزءا من هذا التحليل”.
وبحسب ستولتنبرغ فإن “الناتو لا يسعى إلى مواجهة وسباق تسلح مع روسيا، لكن الحلف مسؤول عن أمن أعضائه”، مضيفا: “سنرد على التصرفات الروسية التي تزداد شدة، لأننا سنفعل ذلك بطريقة مسؤولة ومتوازنة، متمسكين تماما بالتزاماتنا الدولية”.
وأعلن الأمين العام للناتو أن الحلف قرر إنشاء هيئات أركان في ست دول بشرق أوروبا (لاتفيا وليتوانيا وإستونيا ورومانيا وبولندا وبلغاريا).
وأفاد بأن قوام كل هيئة سيشكل حوالي 40 شخصا، وسيتم نشرها في البلدان المذكورة قبل انقضاء العام الحالي، مشيرا إلى أن المراد من هذا الإجراء ضمان التنسيق بين قوات الناتو وأدارتها العملياتية في حال نشرها في شرق أوروبا.
.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

تقرير بريطاني يكشف دور ضغوط الفيدرالي الامريكي في زعزعة استقرار سعر العملة وتهريب الدولار عبر الحدود

قال موقع “Middle East Eye” البريطاني، ان الضغوط التي فرضها مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي على …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *