أخبار عاجلة
الرئيسية / الارهاب الوهابي / زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر يحذر السعودية من ” ربيع عربي ” قادم اذا لم توفر الحماية للمواطنين الشيعة لديها

زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر يحذر السعودية من ” ربيع عربي ” قادم اذا لم توفر الحماية للمواطنين الشيعة لديها

حذر زعيم التيار الصدري، السيد مقتدى الصدر، من أن وجود المقدسات في السعودية لا يعني “عدم وجود ربيع عربي”، وذلك في معرض تنديده بهجوم انتحاري استهدف المصلين للشيعة في مسجد الامام علي بن ابي طالب عليه السلام في القديح في القطيف في السعودية ،التي هددها بـ”ربيع قادم” مع تكرار الحادث.

وأعتبر السيد الصدر، في بيان نشر على موقعه الإلكتروني حول التفجير الذي استهدف مسجد الإمام علي ع في منطقة القديح: “ما حدث في القطيف من تفجير ضد اتباع اهل البيت سلام الله عليهم اجمعين ليس الاول ولا اظنه الاخير لا سيما مع عدم وجود الرادع الحقيقي من الحكومة السعودية ضد المتشددين في المملكة.”
وأضاف: “لا استبعد ان تكون هناك اطراف حكومية تغذي هذا التطرف البائس والمقيت ضد الاعتدال عموماً وضد اتباع المذهب الحق خصوصاً”، طبقا للبيان.
وقال السيد مقتدى : “بأنه “سوف يسعى الى تدويل تلك الاعتداءات”، وتابع: “وجود المقدسات في المملكة اعني مكة والمدينة لا يعني عدم وجود ربيع عربي ولا يعني خضوع المؤمنين او ذلتهم امام الارهاب والعنف والتطرف”، مؤكداً بالقول “فأذنوا مع تكرر الحادثة بربيع قادم.”
وأستطرد: ” كنتُ ولا زلت ممن يتوقع من المملكة الدور الفاعل لإنعاش الاعتدال وإنهاء الظلم في البلاد إلا أن القرائن باتت تدل عكس ذلك كالتدخل السلبي في اليمن والبحرين وعدم نصرة شعبها في الإحساء والقطيف.”
يذكر ان التفجير الارهابي على المصلين في مسجد الامام علي عليه السلام في القديح ادى الى استشهاد نحو 25 وجرح 103 مصلين بينهم اكثر من 20 شخصا اصابتهم خطيرة وذلك يوم الجمعة الماضي فيما اعلن تنظيم داعش في السعودية تبنيه للعملية الارهابية ، وكان الاف المواطنين الشيعة حضروا موقع التفجير الارعابي الذي نفذه ارهابي وهابي سعودي ، منددين بالجريمة ومطلقين هتافات ” لبيك ياحسين ” و ” هيهات منا الذلة ” كما دعا رجال دين شيعة الى تشكيل لجان شعبية لحماية مساجد وحسينيات الشيعة في المنطقة الشرقية حيث تضم جميع ابار النفط التي تصدر منها السلطات السعودية اكثر من 10 ملايين براميل للسوق العالمية فيما هذه السلطات سمحت منذ عدوانها على اليمن في السادس والعشرين من شهر مارس – اذار الماضي لرجال دين وهابيين ووسائل اعلام لشن حملة تحريض ضد الشيعة محللين سفك دمهم واصفينهم بالروافض والصفويين ، في وقت لايملك الشيعة في السعودية ابسط حقوقهم في المواطنية والتعيين في اغلب الوزارات ولاسيما الامنية والعسكرية والخارجية والتعليم والتدريس الجامعي حيث تسخر السلطات السعودية كل امكاناتها بهدف السعي لفرض الفكر الوهابي التكفيري على جميع المواطنين السعوديين من خلال جامعاتها ومناهجها التعليمية ومعاهدها الدينية وشبكة من المتشددين الذي يفرضون المنهج الوهابي التكفيري على المجتمع السعودي باسم ” هيئة الامر بالمعروف والنهي على المنكر ” التي تضم عشرات الالاف من الموظفيين الدينيين الملحقين بشكل غير مباشر بوزارة الداخلية وجهاز الامن وينتشرون في المدن السعودية والشوراع والاسواق ويطلق عليها السعوديون تهكما اسم ” هيئة الامر بالمنكر والنهي علن المعروف ” .

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

نحت اسم 17 طفلا استشهدوا في العدوان الإسرائيلي على رمال شواطى غزه في مهرجان ” الاحتلال يقتل الطفولة”

تمكن فنانون فلسطينيون من نحت اسم 17 طفلا باستخدام الرمال، بطول 100 متر، في الهواء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *