أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار العالم / رئيس ” السي آي اي ” بتريوس يهاجم ” الحشد الشعبي ” وسصفه بانه اخطر من داعش

رئيس ” السي آي اي ” بتريوس يهاجم ” الحشد الشعبي ” وسصفه بانه اخطر من داعش

بعد هجوم رئيس جهاز الاستخبارات في اقليم كردستان ” مسرور برزاني ” على الحشد الشعبي ، ووصفه بانه ” اخطر من داعش ” وضمن سلسلة التحشيد السياسي والاعلامي الاقليمي والدولي ضد قوات الحشد الشعبي بعد تحقيقها انتصارات كبيرة في محافظة صلاح الدين ، شن قائد الرئيس السابق للمخابرات المركزية الامريكية” CIA” والقائد السابق للقوات الامريكية في العراق الجنرال بتريوس هجوما على الحشد الشعبي .

وزعم بتريوس ان قوات ” الحشد الشعبي اخطر من داعش” !! فيما نجحت هذه القوات في تحرير بلدات ” العلم ” ” الدور ” و ” البو عجيل ” وواغلب مناطق ” تكريت ” تضم غرف العمليات التي يديرها بقايا ضباط الحرس الجمهوري المنحل في نظام صدام البائد وحلفائهم داعش الوهابي ، وفي ظل افلام فيديو موثقة اظهرت ترحيب سكان المناطق السنية السالفة بقوات الحشد الشعبي والقوات الامنية لانهم يعتقدون بانها انقذتهم من شرد داعش وحلفائهم فلول البعثيين .

وحذر الجنرال ديفيد بتريوس، من أن الخطر الحقيقي على استقرار العراق على المدى الطويل يأتي من ميليشيات ” الحشد الشعبي” المدعومة من إيران، وليس من تنظيم “الدولة الإسلامية” المعروف بـ”داعش.”!!
ورأي بتريوس، الذي قاد الجيش الأمريكي في العراق وقت الاحتلال ، في مقابلة مع صحيفة “واشنطن بوست”، أنه رغم الدور المهم الذي تلعبه قوات الحشد الشعبي في دحر داعش خارج العراق، لكنها متهمة بارتكاب جرائم حرب، بقتل المدنيين السنة وليس “داعش” فحسب، مضيفا: “على قدر ما، لعبوا دورا في خلاص العراق لكنهم أيضا التهديد الأكبر لكافة الجهود الرامية إلى جعل سنة العراق جزءاً من الحل في العراق وليس عاملا للفشل.!
وحذر بتريوس من تنامي ما اسماه ” نفوذ هذه المليشيات المدعومة إيرانيا بحيث تصبح الحكومة العراقية عاجزة عن احتوائها على المدى البعيد قد تبرز هذه المليشيات الشيعية المدعومة من إيران كقوة مؤثرة في البلاد، وتخرج عن سيطرة الحكومة وتدين بالولاء لطهران” على حد قوله.
وتاتي هذه التصريحات في وقت يبدي فيه المشرعون الأمريكيون من اصدقاء اسرائيل ، قلقهم إزاء تنامي نفود إيران بالمنطقة وتأثيره البعيد المدى على الأمن، وهو ما يعتبره وزير الدفاع الأمريكي، آش كارتر، ورئيس هيئة الأركان الأمريكية المشتركة، الجنرال مارتن ديمبسي، “مخاوف مشروعة.”!

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

الامن اللبناني يوقف عددا من المشتبه بتعاونهم مع العدو الإسرائيلي تم تجنيدهم عبر شبكات في الانترنت تدعي توفير العمل للعاطلين

كشفت صحيفة “الأخبار” البنانية أن “جهاز التحقيق في المديرية العامة للأمن العام اللبناني أوقف عددا …

2 تعليقان

  1. اي ﻻزم يكول هيج هو نتانياهو كام يتعارك وية اوباما على قضية الاتفاق النووي وية ايران حتى يكسب رأي الجمهوريين و يكسب الانتخابات الإسرائيلية.
    هذا هماتين يريدله منصب بحكومة الجمهوريين الامريكية القادمة
    شيسوي غير يريد يرجع لمنصبه

  2. التصريحات متوقعه منه او من رئيس امريكا كون عمليه التحرير خرجت من ايديهم وكانو يتوقعون ان العراق سوف يعتمد عليهم وينتضر اوامرهم في وقت التحرير لكن تم ضربهم بعرض الحائط وسحب البساط من تحت اقدام امريكا لان اللذي يعتمد عليهم كانما يعتمد على سراب ,, هم مؤسسون وداعمون داعش ,, لولا دعم ايران للعراق لكانت بغداد محتله بيد داعش وهذا ما تريده امريكا كوسيله ضغط على ايران لكن خسئوا وان شاء اللله التحرير قريب من اعوان امريكا واسرائيل ,, رد فعل فارغ من افشل خلق الله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *