أخبار عاجلة
الرئيسية / الشرق الأوسط / الحرس الثوري الاسلامي : لم نخلق لنترك اعداءنا يناموا براحة اذا قتلوا ابناءنا وسننتقم لهم وليرتقب الصهاينة ذلك

الحرس الثوري الاسلامي : لم نخلق لنترك اعداءنا يناموا براحة اذا قتلوا ابناءنا وسننتقم لهم وليرتقب الصهاينة ذلك

في سلسلة تصريحات قادة الحرس الثوري الاسلامي في تهديد الكيان الاسرائيلي بالانتقام منه ردا على اغتيال العميد محمد علي الله دادي وقائد وكواد في حزب الله في عدوان القنيطرة في سوريا ، فال نائب القائد العام للحرس الثوري العميد حسين سلامي ” سناخذ انتقامنا وعلى الصهاينة ترقب الرد” مشيرا الى ان امتزاج دم الشهيد الله دادي مع دماء شباب حزب الله يبرهن انه لاحدود تفصل هوية المسلمين .

وفي كلمته فيمراسم تأبين الشهيد العميد محمد علي الله دادي وشهداء المقاومة في القنيطرة بسوريا قال العميد سلامي : اننا لم نخلق من اجل ان يقضي الاعداء على ابنائنا وان يناموا براحة ، فاننا سناخذ انتقامنا وعليهم ان يترقبوا ذلك ولكننا نحن سنحدد زمان ومكان ذلك .
وقال ” ان الشهيد الله دادي تجاهل الحدود الجغرافية بهدف تعزيز المقاومة” ، مضيفا: ” ان رسالة امتزاج دماء الشهيد الله دادي وشهداء المقاومة اللبنانية هي ان الثورة الاسلامية تجاوزت الحدود وقال ان هذه الحادثة برهنت ان الحدود الجغرافية ما باتت تفكك هوية المسلمين”.
واكد العميد سلامي ” ان الشهيد الله دادي والشهيد جهاد مغنية ورفاق دربهم برهنوا ان مسيرة عزة المسلمين تمر عبر الجهاد” .
وقال سلامي : ” ان اميركا واوروبا يذوقون كل يوم مرارة موت جديد” ، وتابع : ” ان اميركا كانت تحتل اي بلد اسلامي متى ما تشاء ، لكنها باتت غير قادرة على ذلك اليوم ، لان التطورات السياسية والانسانية خرجت عن سيطرتها واصبحت تعيش على الهامش “.
وشدد العميد سلامي الى ان الارادة الرئيسية اليوم هي للثورة الاسلامية وافكارها الملهمة و ان اميركا عجزت عن الحؤول دون هزيمة الكيان الصهيوني في الحروب الاربع الاخيرة .وهي لم تستطع التدخل العسكري في سوريا في حين كانت لاتتوانى عن تنفيذ اي تهديد تطلقه في السابق” .
ولفت الى ان تشكيل الجيش الشعبي العملاق في لبنان وسوريا وقال” ان ذلك دليل على قدرة العالم الاسلامي وعلامة على افول نجم اميركا” .
وقال في ختام كلمته: ان الاعداء تعودوا طيلة العقود الماضية على نهب ثروات المسلمين ، اما الان فان العالم الاسلامي يعيش صحوة وان الاعداء اصبحوا لايقدرون على التحرك في اي شارع باطمئنان.

عن شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

شاهد أيضاً

ظريف : علی إدارة جو بایدن الاختیار بین إتفاق أوباما وبين الإرهاب الاقتصادی الفاشل الذی مارسه دونالد ترامب

غرد وزیر الخارجیة محمد جواد ظریف علی تویتر أنه یجب علی إدارة جو بایدن الاختیار …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *