المدعي العام الخاص في واشنطن بدا تحقيقاته في احتمالات تورط مستشار الامن القومي المستقيل ” فلين ” بعلاقات مع روسيا

بدآ المدعي العام الخاص في واشنطن التركيز في تحقيقاته بشأن مزاعم تورط روسيا في الحملة الانتخابية للرئيس ترامب على نشاطات مستشار الحملة السابق مايكل فلين، فيما قالت نيويورك تايمز إنه ربما تلقت حملة ترامب أموالا سرية من تركيا.

ذكرت صحيفة “نيويورك تايمز” يوم أمس الجمعة أن محققين يعملون مع روبرت مولر، المستشار الخاص الذي يحقق في مزاعم التدخل الروسي في الانتخابات الأمريكية، طلبوا من البيت الابيض الحصول على وثائق تتعلق بـ”مايكل فلين”.

التحقيق بانباء عن تلقي حملة ترامب الانتخابية اموالا من تركيا

واستجوب المحققون أيضا شهود حول ما اذا كان مستشار الأمن القومي السابق للرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، قد تلقى أموالا من الحكومة التركية، وفقا لما ذكرته الصحيفة نقلا عن أشخاص مقربين من التحقيق.
مختارات
وذكر موقع “شبيغل أولاين” الألماني نقلا عن صحيفة “نيويورك تايمز” التي استندت في تقريرها إلى مصادر مطلعة قريبة من التحقيق بأن المحققين يجرون تحريات أيضا في مزاعم تفيد بأن “فلين تلقى في المرحلة الأخيرة من الحملة الانتخابية لترامب في عام 2016 أموالا من الحكومة التركية بشكل سري”.

فلين وهو يجلس عند طاولة تجمعه والرئيس بوتين في موسكو

طلب وثائق عن التعاملات التجارية لمايكل فلين

وأضافت الصحيفة أن الطلب لم يكن استدعاءً رسمياً، لكن يبدو أنها المرة الأولى التي يطلب فيها فريق المستشار الخاص مولر من البيت الأبيض تقديم وثائق.
وكانت صحيفة “نيويورك تايمز” ذكرت يوم الخميس أن مولر أصدر مذكرات استدعاء رسمية للشهادة أو تقديم مستندات بهدف الحصول على “وثائق تتعلق بالتعاملات التجارية” لمايكل فلين، الذى استقال في شباط/ فبراير الماضي.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.