الأمن الروسي يعلن صد 52,5 مليون هجمة إلكترونية في عام

كشف نيقولاي باتروشيف سكرتير مجلس الأمن الروسي عن تعرض المواقع الحكومية والرسمية والأمنية الروسية الى 52,5 مليون هجمة إلكترونية خلال العام الماضي قياسا بـ14,4 مليون للعام الأسبق.

جاء ذلك في كلمة ألقاها نيقولاي باتروشيف٫ خلال اجتماع أمني الجمعة 3 مارس/آذار في مدينة كورغان جنوب البلاد، مضيفا: تتعرض المواقع الإلكترونية التابعة للمؤسسات الحكومية وأجهزة الإدارة المحلية لهجمات إلكترونية خارجية ومحاولات تجسس إلكتروني، بهدف الإضرار بعمل الفضاء الإلكتروني الحكومي الروسي والحصول على معلومات سرية.
وأضاف: ان “مستوى حماية المنظومات المعلوماتية الروسية من التجسس الإلكتروني لا يزال غير كاف، ولا يلبي في معظم الحالات معايير مواجهة الأخطار المحدقة، رغم أننا استطعنا كشف 52,5 مليون هجمة إلكترونية على مواقعنا واعتراضها العام الماضي، قياسا بـ14,4 مليون اعتداء أحبطناه العام الأسبق”.
وأوضحت الاستخبارات الروسية في بيان صدر عنها بهذا الصدد، أن “الهجمات الإلكترونية المرتقبة ستستهدف سائر المدن الروسية، وستترافق برسائل نصية ترد إلى هواتف المواطنين، ومنشورات استفزازية تطرح على مواقع التواصل الاجتماعي لإثارة الذعر بين المهتمين بالقطاع المصرفي والائتماني الروسي، بما قد يفضي إلى إفلاس عشرات البنوك والمصارف في البلاد”.

تجدر الإشارة، إلى أنه سبق لجهاز الأمن الفدرالي الروسي – الاستخبارات – حذر مؤخرا من قيام جهات أمنية أجنبية بشن هجمات إلكترونية واسعة النطاق على روسيا، اعتبارا من 5 من ديسمبر/كانون الأول 2016، للنيل من استقرار المنظومة المالية في البلاد.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.