مسؤول قطري رفيع المستوى يعترف بان السعودية وتركيا والولايات المتحدة شاركت في خلق ودعم الجماعات المسلحة في سوريا

اقر رئيس الوزراء وزير الخارجية القطري السابق حمد بن جاسم الذي كان يعد ” عراب ” النظام ومن المساهمين الاوائل في اشعال فتيل الحرب الداخلية في سوريا ، أن بلاده قدمت الدعم للجماعات المسلحة في سوريا، عبر تركيا، بالتنسيق مع القوات الأمريكية وأطراف أخرى، لافتا إلى أن “الصيدة” فلتت.

وأكد رئيس الوزراء ووزير الخارجية القطري السابق حمد بن جاسم ، أن الدوحة أمسكت بملف الأزمة السورية بتفويض من السعودية، مشددا على أن بلاده لديها “أدلة كاملة على الاستلام” لهذا الملف .
وأوضح حمد بن جاسم، أن الدعم العسكري الذي قدمته بلاده للجماعات المسلحة في سوريا، كان يذهب إلى تركيا بالتنسيق مع الولايات المتحدة، و”كل شيء يرسل يتم توزيعه عن طريق القوات الأمريكية والأتراك والسعوديين”.

وتاتي هذه الاعترافات بمثابة ادانة رسمية لتورط النظامان السعودي والتريكي وباشراف الولايات المتحدة في خلق ودعم الجماعات الارهابية في سوريا بهدف اسقاط نظام الرئيس بشار الاسد وضرب محور المقاومة الذي يضم سوريا وايران وحزب الله ٫ واقامات امارات اسلامية تحكمها المنظمات الوهابية المسلحة خدمة لاستقرار وبقاد الكيان الاسرائيلي والقضاء على سوريا كدولة وشعب موحد.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.