قصة المواطنة المغربية التي اجبرها كفيلها على الزواج منها واتهمها بالزنا والنشطاء الوهابيون ايدوا التهمة وطعنوا بشرف المغربيات

يعيش الشعب المغربي بكل شرائحه حالة من التعاطف مع مواطنتهم المغربية لمياء الذي احبرها كفيلها السعودي على الزواج منها وهي ذاهبة الى هناك من اجل لقمة الخبز، ليعمل كفيلها على فبركة تهمة لها بالزنا .!!

وجّهت فتاة مغربية تدعى لمياء (22 عاما) نداء استغاثة للملك محمد السادس، بعدما ذاقت صنوف العذاب من كفيلها السعودي، حتى حطت بها الأقدار وراء قضبان سجن في السعودية لا تعرف متى تغادره، حسب روايتها.
وبدأت الحكاية بمحادثة عبر موقع فيسبوك بين لمياء والرجل السعودي، اتفقا خلالها على أن تغادر إلى السعودية كي تعمل معه.

%d9%84%d9%85%d9%8a%d8%a7%d8%a1
ولم تكن لمياء تعرف أنها بداية معاناة روت تفاصيلها في مقطع فيديو مسرب من السجن الذي انتهت إليه بعد التعذيب والاغتصاب، وفق ما تدعي.
تظهر سيدة مغربية تُدعى لمياء معتمد عبر مقطع فيديو مُصوّر، لتتحدث عن معاناتها على يد “كفيلها” السعودي الذي أجبرها بالقوة على الزواج منه، ومن ثم تسبّب في سجنها لاكثر من سنة، ومعتمد واحدة من الفتيات المغربيات اللواتي سافرن للسعودية بحثاً عن لقمة العيش، وتعرّضن لأبشع أنواع العنف الجسدي والنفسي، وذلك بحسب بيان منظمة “فتيات الانبعاث”، والتي حمّلت بدورها المسؤولية للسفارة المغربية، والسلطات السعودية.
ويتفق الشعب المغربي بلن على الملك محمد السادس التدخل لانقاذ حياة لمياء التي عاشت حياة العبودية ودعا الشعب الحكومة المغربية الى تحمل مسؤولياتها بشأن مواطنة تحمل جنسيتها، ووجوب تدخل سلطات السعودية للمتابعة وحماية العاملين عى أراضيها كافة دون تمييز، والمؤسف والمحزن ان نشطاء وهابيين في السعودية ساهموا في تعليقاتهم في التعميه على مظلومية لمياء معتمد وزعموا أن الفتاة مُتّهمة بقضية “زنا”، وأنها تقضي محكوميتها بناء على هذا الأساس، بل سارع سعوديون وهابيون وبينهم من موظفي ما يعرف بهيئة المر بالمعروف والنهي عن المنكر إلى التشكيك بشرف المغربيات عموماً، واتهام الفتاة بعرضها، ومحاولة تزوير الحقيقة، حتى تتهرب من العدالة، والأحكام المُجتمعية!
ومنذ ظهور لمياء في مقطع الفيديو الذي تناوله الناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي بكثافة، لم تزل قضية الفتاة المغربية “لمياء” المسجونة في السعودية تثير التعاطف العربي بشكل واسع .
وفي حملة التعاطف معها، أطلق ناشطون هاشتاغا عبر موقع التدوين المصغر “تويتر”، بعنوان: “#كلنا_لمياء”، تناولوا فيه قصتها وعبروا من خلاله عن تعاطفهم معها.
ودعا المغردون المغاربة الملك للتحرك لانقاذ حية لمياء وطالبوا الشعب بعدم السكوت والعمل ليس فقط لانقاذها بل لارجاع حقها، قائلا: ” #كلنا_لمياء حسبنا الله و نعم الوكيل اين هم شرفاء المغرب من هذه لعنة الله عليكم ال سعود ، لاتدعوا حق هذه المظلومة يضيع وحياتها تنهى بسيف جلاد سعودي .

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.