فيديو – جثث داعش تنتشر في الاحياء القديمة من الموصل والقوات الامنية تفتح ممرات امنة للمدنيين

فيما يتم اعداد كبيرة من داعش في القتال المحتدم في الاحياء القديمة وسط تقدم القوات الامنية ٫ نجحت هذه القوات في فتح ممرات إنسانية لخروج مئات المدنيين من المدينة القديمة في الموصل ٫ ويحاول عناصر التنظيم وحلفاؤهم من بقايا ضباط نظام صدام التشبث بمواقعهم ومنع تقدم قوات الشرطة الاتحادية وقوات جهاز مكافحة الارهاب دون جدو ى .

هذا اعلنت القوات الامنية قتل 140 من عناصر داعش الوهابي والقاء القبض على عدد منهم اندسوا في صفوف المدنيين.
وانتقاما لخسائره الكبيرة في الارواح عمد تنظيم داعش الى تنفيذ عمليتين انتحاريتين في الموصل الجانب الايسر استهدف فيهما المدنيين في سوق المثنى ادتا الى استشهاد 5 وجرح 10 اخرين .

وتشن القوات العراقية هجومها المكثف، بدعم جوي، في شارعين متقاطعين في قلب المدينة القديمة، لعزل ارهابي التنظيم في أربعة جيوب، فيما يفتح تقدم القوات ممرات هروب للمدنيين المحاصرين في تلك المناطق.
وأعربت الأمم المتحدة اليوم عن قلقها من ارتفاع عدد الضحايا من المدنيين في المدينة القديمة ذات الكثافة السكانية العالية.
وأكدت ليز غراندي منسقة الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في العراق في بيان أن “القتال شرس جدا في المدينة القديمة والمدنيون يتعرضون لخطر محدق يصعب تخيله. هناك تقارير بأن آلافا وربما عشرات الآلاف من الناس محتجزون دروعا بشرية” لدى “داعش”.
ولا يزال أكثر من 100 ألف مدني يرجح أن نصفهم من الأطفال، محاصرين في بيوت متداعية في المدينة القديمة وسط الموصل في ظل نقص الغذاء والماء والرعاية الطبية.
ويلاحظ خروج عوائل بأعداد قليلة ولكن متواصلة اليوم السبت من المدينة القديمة، يحمل بعضهم أطفالا مصابين أو يعانون من سوء التغذية، كما وصل 100 مدني على الأقل إلى منطقة آمنة تسيطر عليها القوات الحكومية غرب المدينة القديمة خلال 20 دقيقة.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.