المرحلة الثانية لمناورت المدافعون عن سماء الولاية لحرس الثورة .. اختبار مختلف انواع الصواريخ

فيما يبدو انه رد عملي على تهديدات ادراة ترامب لايران وخاصة تهديدات وزير الدفاع الجنرال ماتيس ومستشار الامن القومي الامريكي مايك فلين ، بدأت قوات الجو -فضائية التابعة لحرس الثورة الاسلامية اليوم السبت المرحلة الثانية من مناورت” المدافعون عن سماء الولاية “، وذلك باجراء مناورات للدفاع الجوي تستخدم فيها انواع الصواريخ من مختلف المديات وانظمة الرادار في منطقة سمنان شمالي ايران.
صواريخ ايرانية متطورة
واكد قائد سلاح الجو فضائية العميد امير حاجي زادة في تصريح لقناة خبر الايرانية ان هذه المناورات تظهر للاعداء اقتدار ايران وانها مصممة على امتلاك كل سلاح دفاعي ورادع يحقق لها الامن ، واكد العميد زادة ان ” صواريخنا ستنهال على رؤوس اي طرف يفكر بالاعتداء على ايران .


وتجري المناورات على مساحة 35 الف كيلومتر مربع ويتم فيها استخدام انظمة الرادارات المختلفة وانواع الصواريخ محلية الصنع من مختلف المديات وكذلك اختبار مراكز القيادة والسيطرة والحرب الالكترونية.
وقد بدأت المرحلة الرئيسية لمناورات فجر اليوم السبت بعد 5 ايام من بدء المرحلة الأولية لمناورات قيادة الدفاع الجوي لقوات الجوفضاء التابعة للحرس الثوري تحت اسم “المدافعون عن سماء الولاية” بهدف استعراض الاقتدار واليقظة والجهوزية الدفاعية الشاملة لمواجهة اي تهديد، وذلك تحت شعار “الهمة الجهادية والارادة الايرانية والاقتدار الثوري وإزدراء العقوبات والتهديدات”.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.