وزارة الداخلية تؤكد ان طائرات عراقية هي التي نفذت الهجوم على زعيم داعش الوهابي في الموصل

شبكة نهرين نت الاخبارية . الارهاب الوهابي, الشرق الأوسط, العراق, اهم الاخبار, داعش الوهابي لاتعليقات

أصدرت وزارة الداخلية العراقية بياناً أكدت فيه أن طائرات عراقية استهدفت البغدادي، فيما قالت وزارة الدفاع الأميركية، في وقت سابق، إن طائراتها استهدفت زعيم التنظيم.

وأعلنت الداخلية العراقية،أن الضربة الجوية التي استهدفت البغدادي ومعاونيه، نفذتها طائرات عراقية بالتعاون مع مديرية الاستخبارات العسكرية.
وكشفت الوزارة في بيانها أسماء قتلى وجرحى تنظيم الدولة في الغارة في القائم غربي الأنبار، البالغ عددهم 40 عنصراً من قيادات التنظيم، مشيرة إلى أن البغدادي أصيب ونقل إلى الأراضي السورية للعلاج، وأن اثنين من حراسه هما أبو حذيفة العدناني وأحمد عطا الله، قتلا في الهجوم.
وعدد البيان أسماء القتلى من التنظيم، ومنهم خبير المتفجرات السعودي عمر العبسي، و”أبو قتيبة” مفتي ولاية الفرات، وأبو عبد الرحمن الشيشاني، الذي وصفه البيان بأنه “أهم قيادات الإرهاب في سوريا” وغيرهم.
ويتضارب هذا البيان مع ما أعلنته وزارة الدفاع الأميركية سابقاً بشأن الضربة الجوية التي استهدفت التجمع ذاته، وأشارت خلاله إلى أنها “لا تعرف إذا ما كان البغدادي أصيب أو قتل” خلال الهجوم.
فقد قال المتحدث باسم القيادة المركزية الأميركية، الميجر كيرتس كيلوج، ان القيادة ليس لديها معلومات تؤكد صحة تقارير إعلامية عن إصابة البغدادي في أي هجوم جوي قرب مدينة الموصل شمالي العراق، أو مدينة القائم غربي البلاد.
من جهة ثانية، أعلنت وزارة الدفاع العراقية، مقتل 4 من قيادات الصف الأول لتنظيم الدولة في غارة جوية نفذها سلاح الجو العراقي استهدفت مواقع في منطقة السعدية في محافظة ديالى.
وفي وقت سابق الاثنين، ذكر التلفزيون العراقي أن هجوماً جوياً أودى بحياة أحد مساعدي زعيم تنظيم داعش أبو بكر البغدادي قرب مدينة الفلوجة العراقية، مشيراً إلى أن القتيل هو أبو حذيفة اليمني، دون أن يذكر متى وقع الهجوم أو تفاصيل أخرى.
ولم يتسن التأكد من وفاة اليمني، أو ما إذا كان مساعداً للبغدادي.

شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

أترك تعليق

من نحن ..؟

ان شبكة نهرين نت الاخبارية .. موقع اخباري مستقل لايخضع لاية جهات رسمية او حزبية .. ويشرف عليها اعلاميون مختصون لهم باع طويل في مجال العمل الاعلامي ، وتعتمد الشبكة في تغطيتها على الحياد والاسنقلالية ، وهي حريصة على ان يكون عملها الاعلامي متناولا لتطورات الاخبار ومستجداتها ، بنفس الوقت تحرص على تقديم باقة مستمرة من التقارير الخبرية الخاصة التي تغني القارئ والمتتبع بمعلومات حقيقية عن ظروف وخلفيات العديد من الاخبار والاحداث وبخاصة المتعلق منها بالشان العراقي والخليجي وتطورات الشرق الاوسط .