غضب شعبي واسع من حرق صور مرجعيات شيعية في الاردن .. وقناة فضائية تدعو لاسقاط النظام الاردني

شبكة نهرين نت الاخبارية . الاردن, الشرق الأوسط, العراق, اهم الاخبار لاتعليقات

فيما اشتعل الشارع العراقي غضبا وسط مطالب شعبية بقطع العلاقات مع الاردن لتجاوزه على المرجعيات الشيعية قادة المقاومة في المنطقة ٬ ابلغ وزير الخارجية الأردني، أيمن الصفدي نظيرة العراقي، إبراهيم الجعفري في مكالمة هاتفية أن السلطات الأردنية أوقفت أشخاصا “قاموا بتصرفات فردية مثلت إساءة مدانة للعراق”.

وأفادت وكالة الأنباء الأردنية الرسمية (بترا) بأن “الصفدي أكد في اتصال هاتفي مع نظيره العراقي أن الأردن حريص على علاقاته مع العراق الشقيق، ويرفض أي إساءة له، وأن المملكة دولة قانون وتطبق القانون على كل من يخرقه”.

قال الصفدي: “أوقفنا الأشخاص الذين قاموا بتصرفات فردية مثلت إساءة مدانة للعراق الشقيق، وسيحاكمون وفق القانون الذي يمنع الإساءة إلى الدول الشقيقة والصديقة ورموزها”… “واتفقت مع الجعفري على أن العلاقة بين البلدين أقوى من أن تتأثر بتصرفات فردية مرفوضة ومدانة ولا تمثل إلا من قام بها، والبلدان سيستمران في تعزيز تعاونهما وسيقطعان الطريق أمام كل من يحاول الإساءة لعلاقاتهما”.

من جانبه أكد الجعفري أن “العراق يريد أفضل العلاقات مع المملكة ويبادلها الموقف ذاته ولا يقبل أي إساءة لها”.

وتناقلت مواقع إخبارية أردنية قيام العشرات في مدينة المفرق الأردنية بالتظاهر بعد صلاة الجمعة احتجاجا على التوغل مزاعم التوغل الإيراني في المنطقة العربية.

ونشر موقع “خبرني” الإخباري المحلي الأردني صورا للمتظاهرين وهم يدوسون بأقدامهم على صور رئيس الوزراء السابق نوري المالكي والرئيس السوري، بشار الأسد وزعيم حزب الله اللبناني، حسن نصر الله وزعيم الحوثيين، عبد الملك الحوثي والرئيس الإيراني حسن روحاني والمرشد الأعلى علي خامنئي، ومن ثم أحرقوا الصور.

وتأتي هذه الحادثة بعد نحو أسبوع من قيام وزارة الخارجية الأردنية باستدعاء السفير الإيراني لدى المملكة، مجتبى فردوسي وإبلاغه احتجاجا “شديد اللهجة” على انتقادات إيرانية على لسان المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، بهرام قاسمي لتصريحات أدلى بها الملك عبد الله الثاني خلال زيارته الأخيرة لواشنطن.

وكان العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني صرح في مقابلة مع صحيفة “واشنطن بوست” قائلا: “هناك مشاكل استراتيجية لإيران في منطقتنا”.. “هناك محاولة لإيجاد تواصل جغرافي بين إيران والعراق وسوريا وحزب الله في لبنان”.

هذا وطالبت قناة الانوار الثانية الفضائية المقربة من الحشد الشعبي بالعمل علي اسقاط النظام الاردني ٫ مشيرة الي ان تامر الاردن ضد العراق قد بلغت ذروته ٫ ووصفت النظام الاردني بانه مجرد معسكر للاستجابة لطلب الولايات المتحدة وهو يقوم بدور كلب حراسة للمصالح الامريكية والاسرائيلية ووفق القناة فان الشعب الاردني بالتعاون مع سكان المخيمات الفلسطينية بمقدورهم اسقاط نظام الملك خلال ساعات ٫ ووصفت النظام الاردني ب “الكيان الاردني المصطنع ” والمتخادم مع اسرائيل والولايات التحدة “.

شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

أترك تعليق

من نحن ..؟

ان شبكة نهرين نت الاخبارية .. موقع اخباري مستقل لايخضع لاية جهات رسمية او حزبية .. ويشرف عليها اعلاميون مختصون لهم باع طويل في مجال العمل الاعلامي ، وتعتمد الشبكة في تغطيتها على الحياد والاسنقلالية ، وهي حريصة على ان يكون عملها الاعلامي متناولا لتطورات الاخبار ومستجداتها ، بنفس الوقت تحرص على تقديم باقة مستمرة من التقارير الخبرية الخاصة التي تغني القارئ والمتتبع بمعلومات حقيقية عن ظروف وخلفيات العديد من الاخبار والاحداث وبخاصة المتعلق منها بالشان العراقي والخليجي وتطورات الشرق الاوسط .