ائتلاف دولة القانون يدين اجراءات اقليم كردستان بالسيطرة على انتاج النفط في كركوك مؤكدا انها ستعود للشعب العراقي

شبكة نهرين نت الاخبارية . العراق لاتعليقات

انتقد ائتلاف دولة القانون السبت التصريحات الأخيرة لرئاسة اقليم كردستان بشان السيطرة على نفط كركوك ، واصفاً إياها بالخارقة للدستور والفارغة مؤكداً ان الحقول النفطية في كركوك سترجع الى حكومة المركز.

وقال النائب عن الائتلاف علي الفياض إن «رئاسة اقليم كردستان ليس لديها أي شعور بالمسؤولية تجاه ما يحدث البلاد»، مشيراً الى أن «تصريحات الإقليم ستفك طبيعة العلاقات والنسيج الاجتماعي لأبناء الشعب العراقي وان العراق ملك الجميع ولا يمكن أي جهة فرض رأيها على الآخرين».
وأضاف ان «ما تحدثت عنه حكومة الإقليم وتحركها لحماية البنية التحتية في كركوك بعد علمها بمحاولات من جانب مسؤولين بوزارة النفط العراقية تخريبها غير صحيح والغاية منهم السيطرة على الحقول النفطية كما سيطروا على كركوك وفرضوا انفسهم بالقوة على الأهالي».
ولفت الى أن «تصريحات الاقليم خارقة للدستور وفارغة وليس لها أي صحة ولا يوجد أي اعتبار قانوني او دستوري وخرجت عن سياق العام المتعارف عليه».
وتابع الفياض ان «الحقول النفطية في كركوك التي سيطرت عليها حكومة الإقليم سترجع الى حكومة المركز وفق القانون والدستور»، داعياً في الوقت ذاته «القيادات الكردية ورئاسة الاقليم الى إعادة حساباتهم واحترام الدستور وعدم تجاوزه واحترام هيبة العراق».
وكان رئيس اقليم كردستان مسعود البارزاني دعا الجمعة التحالف الوطني العراقي الى توضيح موقفه بشأن العملية السياسية والمرشح المقبل لمنصب رئاسة الوزراء.

شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

أترك تعليق

من نحن ..؟

ان شبكة نهرين نت الاخبارية .. موقع اخباري مستقل لايخضع لاية جهات رسمية او حزبية .. ويشرف عليها اعلاميون مختصون لهم باع طويل في مجال العمل الاعلامي ، وتعتمد الشبكة في تغطيتها على الحياد والاسنقلالية ، وهي حريصة على ان يكون عملها الاعلامي متناولا لتطورات الاخبار ومستجداتها ، بنفس الوقت تحرص على تقديم باقة مستمرة من التقارير الخبرية الخاصة التي تغني القارئ والمتتبع بمعلومات حقيقية عن ظروف وخلفيات العديد من الاخبار والاحداث وبخاصة المتعلق منها بالشان العراقي والخليجي وتطورات الشرق الاوسط .