ولايتي يتهم الامريكان والبريطانيين بالوقوف وراء استفتاء انفصال شمال العراق وتشكيل كيان كردي

اتهم مستشار قائد الثورة الاسلامية للشؤون الدولية علي اكبر ولايتي ٫ الامريكان بالوقوف وراء استفتاء انفصال كردستان ” شمال العراق ” والبريطانيون في الواجهة لانهم لم يستفيدوا من داعش الارهابي لذلك توجهوا نحو اثارة التفرقة بين المسلمين والدول الاسلامية.

واشار علي اكبر ولايتي في تصريح له اليوم الثلاثاء، الى ان الامريكان يقفون وراء استفتاء كردستان العراق والبريطانيون في الواجهة لانهم لم يحققوا مآربهم من داعش الارهابي لذلك توجهوا نحو اثارة التفرقة بين المسلمين والدول الاسلامية، وهذه الحركة الاستعراضية قد فشلت مسبقاً.
واكد ولايتي ان استفتاء كردستان العراق غير قانوني، قائلا، سيخلف هذا الاجراء اضطرابا سياسيا في المنطقة؛ ومنوه الى ان هذا الاجراء من قبل البارزاني، يعد خطوة عديمة القيمة ولن يؤدي لنتيجة ايجابية.
وشدد ولايتي على دعم وحدة اراضي جميع الدول الاسلامية؛ كسوريا والعراق ونتواجد في العراق بناء على طلب من الحكومة الشرعية في هذا البلد.

الاهداف الاسرائيلية من وراء دعم انفصال كردستان وتشكيل كيان كردي شمال العراق

يذكر ان رئيس اقليم كردستان العراق المنتهية ولايته مسعود البرزاني يصر على المضي في مشروع تقسيم العراق باقامة كيان كردي في شمال العراق ويخطط للسيطرة على نفط كركوك بدعم اسرائيلي علني ودعم اماراتي وسعودي سري اللتين تسهدفان تقسيم العراق وتفتيته للتحلص من قوته المتعاظمة خاصة بعدما نجح العراق بمشاركة الجيش وقوات الحشد الشعبي على هزيمة داعش في العراق وتحرير الموصل وتلعفر بعد تحرير عدة بلدات ومدن عراقية كانت تحت سيطرة داعش الوهابي ٫ وهو ما دفع بالسعودية والامارات في دعم مسعود البزراني بشكل سري لتقسيم العراق واضعافه فيما تراهن اسرائيل من دعمها لمسعود البرزاني الحصول على قواعد عسكرية ومقرات للموساد الاسرائيلي لتكون قرب الحدود الايرانية لزعزعة الامن والاستقرار فيها وللعمل على دعم الجماعات الارهابية في بقية مناطق العراق الاخرى وخاصة في الجنوب والوسط العراقي بالاضافة للعمل على تهديد سوريا من خلال حدود اقليم كوردستان مع سوريا .

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.