وزراء خارجية ايران وتركيا والعراق يصدرون بيانا يؤكدون رفضهم لاستفتاء الانفصال ويحذرون من من مخاطر وقوع نزاعات مسلحة

بحث وزراء خارجية ايران والعراق وتركيا “في اجتماع ثلاثي عقد في نيويورك على هامش اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة”، بحثوا قضية استفتاء انفصال اقليم كردستان وتشكيل كيان انفصالي بدعم اسرائيلي شمال العراق ٫ واصدروا بيانا مشتركا في ختام الاجتماع.

وجاء في البيان نقلا عن الخارجية الايرانية، ان وزراء خارجية الدول الثلاث، اتفقوا على المبادئ التالية:
– التأكيد مرة اخرى على حماية سيادة العراق ووحدة ترابه واتحاده السياسي.
– الترحيب بتحرير محافظة نينوى والذي يعد نصرا كبيرا ضد داعش .
– الاعتراف بصمود وممانعة وعزيمة الشعب العراقي في مواجهة داعش.
– التأكيد والاصرار على اهمية التركيزعلى بعض المناطق في العراق التي لازالت بيد داعش .
– اهمية السعى لاحلال الأمن والاستقرار في العراق بعد داعش.
– ابداء المخاوف من مشروع الاستفتاء على استقلال اقليم كردستان العراق المقرر في 25 سبتمبر وان هذا الاجراء سوف يعرض جميع الانجازات والانتصارات التي حققها العراق في مجال محاربة داعش الى خطر كبير.
– ابداء المخاوف من ان اجراء استفتاء الاقليم يتنافى مع الدستور العراقي وخطر وقوع نزاعات جديدة في المنطقة والتي اثبتت التجارب السابقة بعدم امكانية السيطرة عليها بسهولة.
– وزراء الدول الثلاث اعلنوا رفضهم القاطع لاجراء الاستفتاء في اقليم كردستان العراق.
– دعوة قادة أقليم كردستان العراق للامتناع عن اجراء الاستفتاء .
– التأكيد القاطع علي ان الاستفتاء سوف لن يكون لصالح الاكراد وحكومة الاقليم.
– الاتفاق في اطار ضرورة تنسيق الاجراءات بمخالفة اجراء الاستفتاء
– التأكيد علي ان الحوارء البناء في اطار الدستور العراقي هو السبيل الوحيد لتسوية المواضيع بين بغداد واربيل.
– التأكيد علي اهمية حماية ايران وتركيا لحل هذا الموضوع وانهاء التوتر.
– التأكيد علي أهمية الجهود الدولية المنسقة لاقناع حكومة أقليم كردستان العراق بالغاء الاستفتاء.
– الدعوة مرة اخري من المجتمع الدولي لمتابعة هذا الموضوع.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.