نزوح نصف مليون شخص بسبب معارك الموصل

أعلنت الأمم المتحدة نزوح نحو نصف مليون شخص هربا من المعارك المستمرة منذ 6 أشهر لاستعادة الموصل من سيطرة تنظيم “داعش”.

وقالت ليز غراند منسقة الشؤون الإنسانية للأمم المتحدة في العراق في بيان إن “أعداد المدنيين الذين يواصلون الهرب من مدينة الموصل مذهل”.

وأوضحت أن “أسوأ فرضية عندما بدأ القتال كان احتمال فرار مليون شخص من الموصل. وحاليا يبلغ عدد النازحين نحو 493 ألفا”.

يذكر أن القوات العراقية بدأت في 17 أكتوبر، أوسع عملية عسكرية لاستعادة السيطرة على محافظة نينوى ومركزها الموصل، ونتج عنها حتى الآن استعادة الجانب الشرقي للمدينة. ومع بدء الهجوم لاستعادة الجانب الغربي من المدينة وهو الأكثر كثافة سكانية والأقدم عمرانيا في فبراير، لوحظ ارتفاع حاد في أعداد النازحين.

وبحسب تقديرات الأمم المتحدة، فإن حوالي نصف مليون آخرين لا يزالون متواجدين تحت سيطرة “داعش” في الجانب الغربي (الساحل الأيمن) من الموصل.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.