مصدر عسكري يتوقع ان يكون الارهابي “البغدادي ” زعيم داعش محاصرا في الموصل

قال مصدر عسكري عراقي لم يكشف عن اسمه ٫ أن القوات العراقية تحاصر زعيم تنظيم “داعش” الإرهابي في الموصل ٫ وأشار المصدر إلى أنه قبل 10 أيام، حاول التنظيم الإرهابي عن طريق 40 سيارة دفع رباعي بدعم من بعض الدبابات بمحاولة الدخول من الأراضي السورية إلى “تلعفر”، الواقعة على الطريق المؤدي إلى الموصل.

واضاف المصدر: “حاولت تلك القوات كسر الحصار المفروض إلى مقاتلي داعش المحاصرين في تلعفر، ومن ثم اختراق الحصار المفروض على الموصل”.
وأوضح قائلا إن “تلك المحاولات كانت رغبة في سحب باقي المسلحين المتبقيين من الموصل أو لإجلاء زعيمهم أبو بكر البغدادي، ولا نستبعد أن يكون في تلك المنطقة تحديدا”
و في وقت سابق لم يستبعد مصدر عسكري أن يكون البغدادي قد أصيب بجروح، خلال أحدی الضربات الجوية للتحالف على الحدود بين سوريا والعراق في مارس/ آذار الماضي.
.يذكر ان فصائل القوات الحشد الشعبي والمقاومة الاسلامية تمكنوا من التحكم بحدكة الدخول والخروج عبر الحدود السورية العراقية بعدما خاضت معارك ضارية لتطهير غرب الموصل حتى الحدود السورية وبذلك قطعوا طريق الهروب على عناصد داعش المحاصرين في الساحل الايمن من الموصل ومن قبل اثناد تواجدهم في الساحل الايسر من الموصل قبل تحريره من قبل قوات الجيش والحشد والشرطة الاتحادية والحشد الشعبي والحشد العشائري.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.