مصدر امن يؤكد تحرير الطريق الاستراتيجي بين تكريت وقاعدة ” سبايكر ” ولم يبق منه الا 5 كيلومترات وتفكيك مئات العبوات الناسفة

اعلنت قناة الانوار 2 الفضائية صباج اليوم الجمعة ، نقلا عن مصدر امني ان قوات المتطوعين في الحشد الشعبي بمشاركة قوات الجيش ودعم مروحيات طيران الجيش العراقي ، تمكنت من تحقيق انتصارات كبيرة يوم امس الخميس باتجاه الطريق المتجه من من ” تكريت ” الى قاعدة ” سبايكر ” وهي احدى القواعد العسكرية الهامة التي تضم مطارا لانطلاق مروحيات طيران الجيش في عمليات ضد العناصر الارهابية من داعش وفلولهم من بقايا نظام صدام البائد .

ووفق المصدر ، فان قوات الحشد الشعبي اندفعت لفتح هذا الطريق الاستراتيجي بعد السيطرة على العوجة مدينة مسقط راس صدام ، وتحريرها مناطق واسعة من تكريت .
ووفق المصدر فان مئات العبوات الناسفة التي زرعت على الطريق الاستراتيجي بين تكريت و” سبايكر ” لمنع تقدم قوات الجيش والحشد الشعبي ، تم تفكيكها، ولم يبق للوصول الى قاعدة ” سبايكر ” الا 5 كيلومترات فقط ، وخلاف 72 ساعت سيتم رفع العبوات الناسفة من الطريق العام والطرق الالتفافية ، وحال الوصول الى قاعدة سبايكر سيتم تامين الطريق لاندفاع قوات المتطوعين والجيش العراقي من سبايكر الى بيجي ومنها الى الموصل بعد تطهير الشرقاط والقيارة.
وكان مصدر عسكري، قد اكد يوم امس ، ان الجيش العراقي حقق تقدما واسعا ضد الجماعات الارهابية من داعش وحلفائهم فلول البعثيين ،في محافظة صلاح الدين باتجاه قاعدة سبايكر، ومحرراً مزيداً من المناطق.
وفي سياق متصل أقرت الجماعات المسلحة في المنطقة فشلها في التصدي لقوات المتطوعين ، وقالوا في مواقع التواصل الاجتماعي ” اننا نقاتل افرادا يريدوا ان يستشهدوا وهذا ضاعف قوات الجيش الى اضعاف مضاعفة ” واقرت الجماعات الارهابية بفشلها واقرات باستسلام اعداد منها، بسبب الخسائر في صفوفهم وتدمير معداتهم.
وبعد تقدم قوات المتطوعين وقوات الجيش، باتجاه قاعدة سبايكر وتحريره لوادي شيشيل ومناطق أخرى لم يبق سوى القليل للوصول إلى قاعدة سبايكر التي أصبحت هدفه الرئيسي، ووصف القادة العكسريون هذه العمليات بأنها الأكبر حتى الآن، كونها ستقطع طريق الإمداد للمسلحين وتضيق الخناق على من تبقى منهم داخل تكريت.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.