قوات الجيش بمشاركة فعالة من قوات المتطوعين تحكم سيطرتها على معظم انحاء مدينة تكريت وتطهرها من داعش

اعلن قائد كبير في كتيبة ” اللواء البتار ” لقناة الانوار 2 الفضائية التي تبث من بغداد ، وهو احد الوية الحشد الشعبي التي تضم عشرات الالاف من المتطوعين الذين لبوا نداء المرجع السيد السيستاني لمحاربة داعش وحلفائهم ، “أن قوات المتطوعين في الحشد الشعبي بمشاركة قوات الجيش واصلوا تقدمهم في مدينة تكريت مركز محافظة صلاح الدين، ونجحت في السيطرة على معظم المدينةبعد تفكيك كميات كبيرة من العبوات الناسفة ، وقتل قناصين كانوا يحاولون عرقلة تقدم الجيش”.
واكد هذا القائد ، أن الجيش أحكم سيطرته على مبنى مجلس المحافظة واكاديمية الشرطة وحي الاربعين ومنطقتي شيشين والديوم، اضافة الى انتشار المئات من عناصر الجيش في اسواق المدينة وطرقها.

من جهة اخرى، فككت عناصر الهندسة العبوات الناسفة التي قامت جماعة داعش بزرعها في طرق المدينة، قبل أن يلوذ افرادها بالفرار عقب الضربات الجوية التي نفذها سلاح الجو العراقي.
وفي الموصل، استمر الجيش العراقي وقوات من البشمركة الكردية بتنفيذ العمليات العسكرية، لاستعادة السيطرة على مناطق حول السد بشمال العراق.
فيما اكد مصدر امني لشبكة نهرين نت الاخبارية ، بان قوات تابعة للمخابرات العسكرية وبشاركة متطوعين ينفذون في الموصل عمليات نوعية هامة ، ضد قيادات تنظيم داعش وحلفائهم من ضباط الحرس الجمهوري المنحل ، تمهد لتقدم الجيش وقوات الحشد الشعبي نحو المدينة .

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.