طهران : الاستفتاء على انفصال كردستان سيزيد من محن والام ابناء منطقة كردستان

أعلن أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني علي شمخاني أن إجراء الاستفتاء في منطقة كردستان العراقية من شأنه تكريس الخلافات في وجهات النظر القائمة بين الأحزاب والفصائل الكردية ومن شانه زيادة محن والام ابناء منطقة كردستان .

وفي تصريح للصحفيين عصر اليوم الثلاثاء أشار شمخاني إلى التأثير المخرب لإجراء الاستفتاء في منطقة كردستان العراق في هدر الفرص والطاقات الجمة والمؤثرة للمجتمع الكردي في سيادة العراق وقال إن تصاعد التوترات غير المطلوبة في هذه المنطقة من شأنه زيادة محن وآلام أبناء منطقة كردستان المضطهدين والشجعان.
ورداً على سؤال حول النتائج السلبية للاستفتاء على الأمن في منطقة كردستان العراق قال شمخاني: الآن وبعد اقترابنا من غلق ملف الجماعات التكفيرية بجهود دول الخندق الأول في محاربة الإرهاب فإن الإجراءات غير المدروسة بإمكانها أن تزيد خطر اندلاع الصراعات والتوتر الأمني من جديد.
يذكر ان المسؤولين في ايران وفي تركيا حذروا اكثر من مرة من التداعيات الخطيرة التي يقدم عليها مسعود البرزاني الرئيس المنتهية ولايته في اقليم كردستان لاجراء استفتاء على انفصال كردستان وانشاء دولة كردية بدعم من اسرائيل والسعودية والامارات التي تسعى لتقسيم العراق واثارة الفتن والخلافات والنزاعات المسلحة فيه.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.