القوات العراقية تسترد جسر الحرية الحيوي في الموصل وتتقدم نحو وسط المدينة

أعلن مصدر خلية الاعلام الحربي٫ سيطرة الجيش بالكامل على ” جسر الحرية ” ومحيطه في مدينة الموصل بما يفتح الطريق أمام الجيش والقوات الاخري للوصول إلى وسط المدينة الخاضع جنوبه لـسيطرة “داعش الوهابي” الذيبات محاصرا ومنهكا مع استمرار فرض قوات الحشد الشعبي حصارا خانقا علي الطرق الرئيسة غربي الموصل التي كانت تتيح له الهرب منها لسوريا او استقدام التعزيزات من سوريا لمواجهة هجمات القوات المسلحة بما فيها قوات الحشد الشعبي والمقاومة.

وذكر مصدر في خلية الاعلام الحربي لاثنين 6 مارس/آذار، أنه تمت استعادة جسر الموصل ، منوها إلى الأذهان أن ” جسر الحرية ” كان الثاني من نوعه الذي تسترده القوات العراقية بعد جسر حيوي هام يقع جنوب المدينة جرى تحريره ومحيطه خلال اقتحام القوات العراقية الجزء الغربي من المدينة في الـ19 من فبراير/شباط الماضي.
يذكر أن جسر الحرية الذي استعادته القوات العراقية اليوم، أحد أهم جسرين في الموصل ويمتدان إلى وسط المدينة القديم.
والجدير ذكره ان داعش وحلفائه من فلول ضباط نظام صدام ٫ فجر الجسور الخمسة الممتدة فوق نهر دجلة بالكامل خلال القتال الدائر لاستعادة المدينة وقبله لمنع تقدم قوات الجيش والشرطة الاتحادية، فيما يؤكد الخبراء العسكريون أن استعادتها وترميمها سيسهل الهجوم على مواقع تنظيم “داعش” الإرهابي وعناصره في المدينة التي اجتاحها سنة 2014.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.