الحشد الشعبي يعلن استشهاد وجرح اعداد كبيرة من كتائب سيد الشهداء في قصف جوي نفذه الامريكيون عند الحدود السورية العراقية

أعلنت “كتائب سيد الشهداء”، إحدى تشكيلات الحشد الشعبي، سقوط اعداد كبيرة من الشهداء والجرحى من قواتها وذلك بعد تعرضهم لقصف جوي أمريكي استهدف تجمعا لكتائب سيد الشهداء قرب الحدود العراقية السورية.

وقالت الكتائب في بيان نشرته : “بعد أن أعلنت قوات الطاغوت الأمريكية أن الحدود العراقية السورية خط أحمر لا يجب لقوات الحشد الشعبي أو غيره الاقتراب منه قامت هذه القوات الآثمة صباح يوم الاثنين بقصف شديد لمواقع مجاهدي كتائب سيد الشهداء في خط هذه الحدود وفي الجهة المقابلة لعكاشات” غربي العراق.
وأضاف البيان أن القصف أدى إلى سقوط أعداد كبيرة من القتلى والجرحى، “وذلك لاستعمال القوات الاثمة الذخيرة الذكية كما عبروا هم في بيانهم الصادر صباح يوم الاثنين، وزعموا (الأمريكيون) أنهم قصفوا بالمدفعية الذكية مواقع مفترضة لداعش على الحدود العراقية السورية، وكنا نعلم أنهم يستهدفوننا نحن أبناء الحشد الشعبي وأبناء المرجعية”.
وحمَّلت الكتائب الجيش الأمريكي عواقب هذا العمل قائلة: “لن نسكت عنه، إنما ندعو الجهات المختصة ولاسيما الحكومة العراقية إلى فتح تحقيق كبير في هذا العمل الدنيء”.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.