التحالف الوطني يطالب بالاسراع في تحرير تلعفر من داعش ويعلن تضامنه مع معاناة سكانها

بعد تاخير الضغوط الامريكية والتركية انطلاق قوات الجيش والحشد الشعبي والشرطة الاتحادية بتحرير تلعفر لاكثر من ٨ شهور منذ انطلاق ” عمليات قادمون يانينوى ؛ في 17 تشرين الاول اكتوبر الماضي ٫ دعا التحالف الوطني العراقي الى الاسراع في تحرير مدينة تلعفر وتخليص اهلها من داعش والارهاب، مهنئا المرجعية الدينية والشعب العراقي بتحقيق النصر في الموصل.

وعقدت الهيئة السياسية للتحالف الوطني اجتماعها الدوري برئاسة السيد عمار الحكيم في بغداد امس الاحد.
المجتمعون هنأوا المرجعية الدينية العليا والشعب العراقي بالانتصارات في مدينة الموصل ، و ناقشوا مرحلة ما بعد داعش ، مؤكدين على اطلاق مشروع التسوية الوطنية بالترامن مع اطلاق اعلان النصر على داعش الارهابي .
واستمع اعضاء الهيئة السياسية الى شرح تفصيلي عن اوضاع مدينة تلعفر ومعاناة اهاليها قدمه النائب عن محافظة نينوى الشيخ محمد تقي المولى.
واعلن التحالف الوطني تضامنه مع معاناة أهالي تلعفر، داعيا الى الاسراع بتحريرها من داعش بالاستعانة بابنائها.
كما ناقشوا ايضا تطورات الاوضاع السياسية في العراق والمنطقة وتفعيل عمل اللجان التشريعية للتحالف الوطني وملف تحرير قضاء تلعفر، فضلا عن مناقشة قانون الانتخابات ومفوضيتها.
وشهد الاجتماع استضافة رئيس الدائرة الانتخابية في مفوضية الانتخابات وائل الوائلي، الذي قدم بدوره شرحا مفصلا عن آلية عمل اجهزة تسريع النتائج واجراءات الحد من التزوير المحتمل.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.