البنتاغون يعترف بقتل اكثر من 352 مدنيا في العراق وسوريا في عمليات القصف الذي تنفذه الولايات المتحدة

اعترفت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) عن قتل 352 مدنيا على الاقل ٫ من العراقيين والسوريين جراء قصف نفذته الولايات المتحدة ضد تنظيم ” داعش” في العراق وسوريا منذ 2014.

وقال البنتاغون في بيانه انه ياسف للخسائر البشرية التي وصفها ب “غير المتعمدة ” ..!
من جانبها أفادت قوة المهام المشتركة في تقييمها الشهري للقتلى المدنيين بسبب عمليات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة ضد تنظيم “داعش” الإرهابي بأنها لا تزال تعكف على تقييم 42 تقريرا عن سقوط قتلى مدنيين، مشيرة إلى أن 45 مدنيا قتلوا في الفترة بين نوفمبر 2016 ومارس 2017.


كما وذكر البيان أن 80 قتيلا مدنيا سقطوا في الفترة من أغسطس 2014 إلى الآن ولم يتم الإعلان عنهم من قبل، فضلا عن شمول التقرير على 26 قتيلا في 3 ضربات منفصلة وقعت في مارس الماضي.
يذكر أن المئات من مدنيي الموصل قتلوا في مارس الماضي بسبب قصف طائرات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة للمدينة .


وأقر التحالف الدولي ضد “داعش” آنذاك بتوجيهه ضربة جوية إلى منطقة سكنية في “حي الموصل الجديدة” في المدينة، حيث تحدثت مصادر عديدة عن سقوط مئات الضحايا بتلك الغارة.
وكانت مصادر عسكرية وسياسية وإدارية في العراق، إضافة إلى شهود عيان متعددين، أفادوا بوقوع مجزرة جماعية سقط فيها أكثر من 260 مدنيا، غالبيتهم من الأطفال والنساء، جراء ضربات جوية نفذها التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة في 17 مارس على المنطقة.

هذا ويري مراقبون ان الارقام التي ذكرها بيان البنتاغون لايزال دون الحقائق فوق الارض ٫ حيث تشير معلومات شهود عيان حيث تصل اعداد ارقام ضحايا قصف مقاتلات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الامريكية من المدنيين اكثر من ذلك بكثير تتجاوز الالف ضحية من المدنيين .

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.