اردوغان : خطط انفصال كردستان شمال العراق خنجر جديد يغرس في المنطقة ولن نسمح بذلك

وصف الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، خطط انفصال كردستان شمال العراق بمثابة محاولة لغرس خنجر جديد في قلب المنطقة ٫ مجددا موقف بلاده الرافض لنتائج الاستفتاء ٫ مؤكدا ان بلاده لن تتردد في اتخاذ مزيد من الخطوات ضد إدارة إقليم الاقليم هناك.

وقال أردوغان في كلمة خلال اجتماع الكتلة البرلمانية لحزبه : “إن أزمة الاستفتاء الذي جرى في شمال العراق ليس إلا محاولة لغرس خنجر جديد في قلب المنطقة”، لافتا إلى أن المسألة لا تتعلق بحقوق الأكراد بل على العكس هي مسألة الوقوع أو عدم الوقوع بفخ الذين يرغبون في دفع التركمان والعرب والأكراد والمجموعات الأخرى والدول الجوار إلى مرحلة صراع واشتباكات ومحاسبة لا نهاية لها.
وتابع أردوغان: “لا يمكن أن نسمح بحدوث هذه الحفرة التي يجري حفرها بقربنا وتغذيتها بالحقد والكراهية عبر التهييج العرقي والعداوات الطائفية”.
وقال أردوغان : “نكتفي حاليا بفرض بعض العقوبات على إدارة إقليم كردستان العراق، ولكن سنواصل ذلك وسنستمر بفرض مزيد من العقوبات في حال لم يتعقلوا ولن نتردد باتخاذ خطوات أكثر قسوة حسب التطورات”.
وأضاف أردوغان: “يقومون بتدمير العلاقات التي تسير بشكل جيد مع تركيا، ونأمل أن تتعقل إدارة كردستان شمال العراق التي تلجأ إلى تهديد بلادنا”.
كما قال أردوغان: “إن المبادرة التي تتجاهل البنية الديمغرافية في جوار مدينة الموصل، حيث كان في الأمس يثار جدل حول إقامة حكم إقليمي سني عربي، هي مبادرات خبيثة “.
يذكر ان مسعود البرزاني زعيم حزب الاتحاد الديمقرطي الكردستاني ٫ اصر على تنفيذ مشروع استفتاء انفصال كردستان شمال العراق في الخامس والعشرين من شهر ايلول – سبتمبر الماضي ٫ بدعم اسرائيلي زغم وجود معارضة كردية ومعارضة افليمية ودولية ورغم تعارض الاستفتاء مع نصوص الدستور العراقي .

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.